بورصة دبي للطّاقة توقّع مذكرة تفاهم مع "كبلر" لتوفير بيانات أسواق السلع

وقعّت بورصة دبي للطاقة (DME)، أول بورصة دولية في منطقة الشرق الأوسط لعقود الطاقة الآجلة والسلع، مذكرة تفاهم مع شركة كبلر، المزود الرائد لحلول الشفافية المستندة إلى البيانات في أسواق السلع.

وستتيح الشراكة الاستراتيجية إمكانية الوصول إلى البيانات من مئات المصادر بما في ذلك إشارات نظام التعريف الآلي (AIS) وصور الأقمار الصناعية والتقارير اللوجستية والتجارية وقواعد البيانات الحكومية وقواعد الشحن.

وتعمل التقنيات التي توفرها شركة كبلر على تجميع المعلومات ومعالجتها بشكل منهجي لتقديم معلومات استراتيجية حيّة في أكثر من 20 سوقًا للسلع الأساسية.

وتحظى بيانات الشركة بموثوقية من قبل أكثر من 450 مؤسسة على مستوى العالم، بما في ذلك شركات التداول وشركات النفط الدولية وشركات النفط الوطنية وشركات الشحن والبنوك وصناديق التحوط.

وتعليقاً على توقيع مذكرة التفاهم، قال رائد السلامي، مدير عام بورصة دبي للطاقة: "ان هذه الاتفاقية سيكون لها دور فعّال في إثراء تجربة التداول لعملائنا، وذلك من خلال توفير إمكانية الوصول إلى المعلومات الخاصة بقوائم السلع والتدفقات والشحن، مما يساعدهم على إدارة المخاطر وتطوير استراتيجيات أكثر نجاحاً".

وأضاف السلامي: "برزت كبلر كشركة متفردة في هذا المجال من حيث التغطية وجودة البيانات، ونتطلع إلى العمل معهم بشكلٍ وثيق. كما أنّ تكامل معلومات السوق الخاصة بكبلر سيؤدي إلى تعزيز مكانة بورصة دبي للطاقة كبورصة إقليمية رائدة".

وقال فرانسوا كازور، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة كبلر: "نحن سعداء بشراكتنا مع بورصة دبي للطاقة، إحدى أهم الكيانات في أسواق النفط الخام في الشرق الأوسط وشرق آسيا للعقد الآجل لخام عمان. ولدى كبلر رؤية مشتركة مع بورصة دبي للطاقة حول إمارة دبي كمركزٍ تجاري محوري لقطاعنا، وعلى قدرتها لربط مركز التوريد في الشرق الأوسط بمراكز الطلب في جميع أنحاء العالم".

وأضاف كازور: "من خلال هذه الشراكة، نشير إلى التزامنا بهذه الأسواق المترابطة ونعزّز مكانتنا كمزود رائد لمعلومات السوق لتجارة السلع. كما نتطلع إلى مساعدة بورصة دبي للطاقة على دمج بيانات كبلر، والوصول معاً إلى آفاق جديدة في المنطقة".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات