اقتصادية الشارقة تنفذ 35 ألف زيارة رقابية منذ بدء جائحة "كورونا"

نفذت فرق الضباط التجاريين في فروع دائرة التنمية الاقتصادية الشارقة بالمنطقة الشرقية والوسطى والصناعية 35.971 ألف زيارة رقابية منذ بدء جائحة كورونا المستجد "كوفيد-19" وحتى شهر سبتمبر الماضي.

حيث تعمل هذه الفرق بشكل متواصل للتأكد من سلامة جميع الممارسات الاقتصادية في المنشآت الاقتصادية في جميع مناطق الإمارة كما كثفت دورها خلال الفترة الراهنة بهدف التأكد من التزام المنشآت بالتعليمات والتعاميم والسياسات المنظمة لممارسة الأعمال ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية.

وفي سياق التوزيع الجغرافي وعدد الزيارات في أفرع الدائرة خلال الفترة نفسها فقد سجل فرع الصناعية أعلى معدل في عدد الزيارات الرقابية بإجمالي وصل إلى 16,061 زيارة، في حين بلغ عدد الزيارات في المنطقة الوسطى 12,351 زيارة، كما بلغ عدد الزيارات في فرع خورفكان 4,145 في حين وصل عدد الزيارات في كلباء إلى2,400  زيارة، و1,014 زيارة في فرع دبا الحصن.

ارتفاع

 ومن جانبه قال خلفان الحريثي مدير إدارة الفروع في دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة أن ارتفاع نسب التزام المنشآت الاقتصادية بالتدابير الاحترازية يعكس مدى وعي المنشآت التجارية بالمتغيرات التي طرأت على آليات مزاولة الأعمال في الإمارة، وتقدم بالشكر للمنشآت الاقتصادية على التزامهم العالي وحرصهم على تطبيق جميع القرارات الصادرة من الجهات المختصة خلال الفترة الماضية.

وأضاف الحريثي: " تهدف اقتصادية الشارقة من خلال الجولات الرقابية بشكل عام إلى توعية مجتمع الأعمال والمستهلكين بضرورة الالتزام بالتدابير والإجراءات الاحترازية لضمان تحقيق الهدف الأسمى والأبرز والمتمثل بتحقيق السلامة والأمان لمختلف شرائح المجتمع في ظل الجائحة".

حرص

وأوضح أن الدائرة تحرص على رصد كافة عمليات الاستغلال بغرض منع الممارسات الخاطئة في أسواق الإمارة، وأكدت الدائرة أنها ستتخذ كافة الإجراءات القانونية على جميع منافذ البيع المخالفة التي تبيع منتجات مقلدة.

وقال الحريثي، إن الدائرة في مختلف أفرعها لن تتهاون مع من تخوّل له نفسه الإضرار بسلامة وصحة المجتمع أو استغلال زيادة الطلب على عدد من المنتجات في الوقت الراهن، وسيتم ردع هذه الفئة ووضع حد للمنشآت غير الملتزمة، ‬‬ودعا المستثمرين والمستهلكين إلى ضرورة الالتزام الكامل بكافة القرارات والإجراءات الصادرة عن الجهات المختصة، للحفاظ على سلامتهم وسلامة كافة أفراد المجتمع".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات