«الصيرفة الذكية» تخفّض فروع البنوك إلى 584

استمرت البنوك الوطنية في تنفيذ خططها للتوسع في مجال «الصيرفة الذكية»، وخفض فروعها التقليدية، في ظل مساعيها لتسهيل خدمة العملاء وتعزيز مبادرات الدفع الرقمي.

وأظهرت بيانات للمصرف المركزي أن البنوك الوطنية قلّصت عدد فروعها بالدولة إلى 584 فرعاً بنهاية أغسطس الماضي موزعة على 21 بنكاً مقابل 656 فرعاً في نهاية العام الماضي، ما يعني أن البنوك أغلقت نحو 71 فرعاً منذ مطلع 2020 في ظل زيادة التوجه نحو الخدمات الرقمية بسبب جائحة «كورونا».

وواصلت البنوك خفض فروعها في غضون السنوات الماضية، حيث كان عدد فروع البنوك الوطنية يقدر بنحو 743 فرعاً في ديسمبر 2018، و771 فرعاً في ديسمبر 2017، و846 فرعاً في ديسمبر 2016، و874 فرعاً في ديسمبر 2015، و869 فرعاً في ديسمبر 2014.

وبقي عدد وحدات الخدمة المصرفية الإلكترونية التابعة للبنوك مستقراً عند 31 وحدة في نهاية أغسطس الماضي، وبلغ عدد مكاتب الصرف 26 مقابل 31 مكتباً في نهاية العام الماضي.

وانخفض عدد فروع البنوك الأجنبية إلى 78 فرعاً موزعة على 38 بنكاً أجنبياً، وذلك في مقابل 79 فرعاً في نهاية العام الماضي، بينما زاد عدد وحدات الخدمة المصرفية الإلكترونية التابعة للبنوك الأجنبية إلى 23 وحدة مقابل 22 في نهاية 2019.

واستقر عدد الموظفين في البنوك عند 35.423 ألف موظف خلال الشهور أغسطس ويوليو ويونيو، موزعة بواقع 28.219 ألف في البنوك الوطنية و7204 في البنوك الأجنبية، وذلك في مقابل 35.637 ألف موظف في البنوك العاملة في الدولة في نهاية العام الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات