«غرفة رأس الخيمة» تبحث التعاون مع إستونيا في التكنولوجيا الرقمية

بحث محمد علي مصبح النعيمي، رئيس مجلس إدارة غرفة رأس الخيمة، مع يان راينهولد سفير جمهورية إستونيا لدى الدولة، سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية، بحضور عارفة الفلاحي، عضو مجلس إدارة غرفة رأس الخيمة، ومحمد حسن السبب المدير العام للغرفة بالوكالة، وإيمان الهياس مساعد المدير العام لقطاع الخدمات التجارية وتطوير الأعمال بالغرفة.وناقش الجانبان خلال اللقاء الذي تم بمقر الغرفة أمس، سبل تعزيز نطاق التعاون التجاري والاستثماري، وتبادلا الخبرات في مختلف المجالات الاقتصادية ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها التكنولوجيا الرقمية، بالإضافة إلى إمكانية تطوير قنوات الشراكة في مجموعة من القطاعات ذات الأولوية في أجندة التنمية المستقبلية للجانبين، ومنها الصناعات التحويلية والخدمات اللوجستية والتعليم والرعاية الصحية والسياحة والأمن الغذائي والضيافة.

وأكد محمد مصبح النعيمي، أن العلاقات الاقتصادية بين رأس الخيمة وإستونيا، متنامية ومنفتحة على خيارات واسعة للتعاون والتطوير وتبادل الخبرات في العديد من المجالات، ومنها التكنولوجيا الرقمية نظراً لما تتمتع به إستونيا من خبرات في هذا القطاع، كما أن رأس الخيمة تتجه منذ عدة أعوام تجاه التحول الإلكتروني الكامل في كافة الخدمات، التي تقدمها وهو ما ساهم بشكل كبير في تجاوز جائحة كورونا بشكل ملحوظ، نظراً لمساهمة التكنولوجيا الرقمية في استمرارية الأعمال عن بعد بسهولة ويسر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات