طرح 5 ساعات جديدة من «بياجيه»

طرحت دار بياجيه 5 ساعات جديدة، ترتقي بحدود صناعة الساعات الفاخرة والمجوهرات الراقية، إلى مستويات جديدة. وتقدم مشاغل بياجيه الساعات الفاخرة والمجوهرات منذ أكثر من 60 عاماً. وتشكّل ساعات بياجيه بولو الخمس الجديدة، احتفالاً بفن الحركة وفن الضوء وفن اللون، مع ترصيع فريد للأحجار الكريمة، باستخدام أجود أحجار الماس والياقوت الأزرق (الزفير).

وتضم القائمة ساعة بياجيه بولو إمبيرادور الفاخرة. وتأتي الساعة في علبة من الذهب الأبيض، بقطر 49 ملم، ومرصعة بالكامل بحوالي 10.66 قراريط من الماس، وحوالي 14.63 قيراطاً من الياقوت الأزرق. وترصيع العلبة وحده يستغرق 139 ساعة لإتمامه. وهذه الساعة مزودة بسوار أزرق أنيق من جلد التمساح.

وساعة بياجيه بولو إمبيرادور الفاخرة، وهي تترافق مع سوار مرصوف بالكامل، وعلبة من الذهب الأبيض بقطر 49 ملم، ومرصعة بالكامل بحوالي 29.49 قيراطاً من الماس، وحوالي 20.84 قيراطاً من الياقوت الأزرق. ويتطلب إعداد هذه القطعة 344 ساعة عمل.

وساعة بياجيه بولو توربيون ريلاتيف. وتتشارك أكثر من 1300 ماسة مقطعة بطريقتي «باغيت» و«بريليانت» (حوالي 50.50 قيراطاً) في إظهار المهارة الفنية لدار بياجيه. وهناك أيضاً ساعتا بياجيه بولو إمبيرادور - توربيون هيكلي واحدة من الذهب الأبيض، والأخرى من الذهب الوردي. وتقتصر ساعة بياجيه بولو إمبيرادور المصنوعة من الذهب الوردي، على ثمانية (8) قطع فقط، بينما يقتصر إصدار الذهب الأبيض على 28 قطعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات