«دبي لتنمية الاستثمار» تبحث الفرص مع اليابان

وضعت مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، إحدى مؤسسات اقتصادية دبي برنامجاً لعقد سلسلة من الورش الافتراضية، للتواصل مع المستثمرين والشركاء المحتملين في اليابان ومناقشة الفرص الواعدة في قطاعات حيوية بدبي تتضمن قطاعات الرعاية الصحية والأغذية والأعمال الزراعية والتكنولوجيا.

وقال فهد القرقاوي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار: «تربط اليابان ودولة الإمارات شراكة تجارية متينة، تمتد سنوات عديدة، أصبحت أكثر عمقاً ومتانة بعد إطلاق «مسبار الأمل» الإماراتي إلى المريخ من مركز الفضاء في جزيرة تانيغاشيما باليابان في 20 يوليو 2020». وأضاف: «تجاوزت قيمة التجارة غير النفطية بين البلدين 534 مليار درهم في 11 عاماً بين عامي 2009 و2019، ما يدل على مدى متانة هذه الشراكة، كما تتجلى قوتها في وجود أكثر من 10000 شركة ووكالة وعلامة تجارية يابانية تعمل في الإمارات».

وأسهمت المشاريع اليابانية خلال فترة السنوات الخمس بين 2015 و2019 بضخّ استثمارات أجنبية مباشرة تقدّر قيمتها بـ 1.04 مليار درهم في دبي، وفقاً لبيانات مرصد دبي للاستثمار، كما قفزت تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر من اليابان إلى دبي عام 2019 بنحو 171% مقارنة بالعام السابق.

وانطلقت ندوات التواصل الافتراضي، والتي تقام بالشراكة مع منظمة التجارة الخارجية اليابانية (JETRO)، يوم 2 سبتمبر 2020، حيث تبدأ بندوة تركّز على قطاع الرعاية الصحية، تلتها ندوة افتراضية حول قطاع الأغذية والأعمال الزراعية 6 أكتوبر 2020، وتتبعها ندوة حول قطاع التكنولوجيا 4 نوفمبر 2020.

مبادرات استراتيجية

وقالت منى المعيني، نائب رئيس بعثة الدولة لدى طوكيو: «أسهم الحوار المستمر بين قادة الإمارات واليابان، ودعمه بالمبادرات الاستراتيجية والبعثات التجارية في ترسيخ العلاقات الثنائية بين البلدين على مر السنوات، ولا شك في أن التعريف بالفرص الاستثمارية الجديدة من خلال الندوات الافتراضية سيعزز زخم تلك الشراكة طويلة الأمد». وشهدت الندوة الافتراضية حول الرعاية الصحية مشاركة كل من هيئة الصحة بدبي وسلطة مدينة دبي الطبية، إلى جانب مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار في ظل الزيادة المستمرة في عدد سكان دبي والتركيز الدائم على السياحة الطبية، الذي يجعل من الإمارة وجهة جاذبة للاستثمار.

وانضم إلى مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار ممثلون عن بلدية دبي وسلطة منطقة جبل علي الحرة، خلال الندوة الافتراضية التي عقدت حول قطاع الأغذية والأعمال الزراعية. وتواصل دبي استقطاب الاستثمارات النوعيّة المميزة كونها وجهة رائدة للاستثمار الأجنبي المباشر، إذ سجّلت نمواً استثنائياً في تدفق الاستثمار الأجنبي المباشر، خلال الأشهر الستة الأولى من 2020 عبر 190 مشروعاً بقيمة 12 مليون درهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات