فنادق الإمارات تقود التحسن العالمي

حلّ القطاع الفندقي بالإمارات في المركز الأول عالمياً من حيث تحسن نسب الإشغالات الفندقية المتوقعة حتى نهاية العام الجاري بحسب تقديرات عالمية أظهرت نمو نسب إشغال فنادق أبوظبي 17% لتتصدر الوجهات العالمية، فيما حلّت دبي ثانية بنسبة 16%.

وأظهر تقرير مؤسسة «أس تي آر جلوبال» البريطانية للأبحاث الذي حصل عليه «البيان الاقتصادي»، أن إمارتي أبوظبي ودبي تفوّقتا على العديد من الوجهات السياحية العالمية والمدن الإقليمية مثل الرياض التي جاءت في المركز الرابع ودبلن في المركز الخامس وزيورخ سادساً، في حين حلت باريس في المركز السابع عالمياً ولندن في المركز الثامن وسيدني تاسعاً وأمستردام التي احتلت المرتبة العاشرة.

وقال خبراء في القطاع السياحي والفندقي في الإمارات، إن التحسن في نسب الإشغال خلال الفترة الماضية والتوقعات بمزيد من التحسن في الأشهر القادمة يرجع إلى 5 عوامل أساسية تتمثل في استئناف العديد من شركات الطيران الدولية رحلاتها من وإلى المطارات الإماراتية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات