طيران الإمارات تستخدم حافلات «نظيفة بيئياً» لتنقلات الطاقم

كشفت طيران الإمارات النقاب عن أن نحو ثلث أسطول حافلاتها المخصص لتنقلات أفراد أطقم الخدمات الجوية في دبي يعمل حالياً بالوقود الحيوي ما يشكل خطوة أخرى إلى الأمام في مهمتها البيئية للحد من الانبعاثات.

والتزمت شركة «الوجدانية» المتعاقدة مع طيران الإمارات بتشغيل جميع الحافلات باستخدام الديزل الحيوي الذي توفره شركة «نيوترال فيولز» الإماراتية العاملة في إنتاج الوقود الحيوي من زيت الطهي المستخدم محلياً كمادة أولية. وتستخدم طيران الإمارات أسطولاً من نحو 50 حافلة في دبي وحدها لنقل أفراد أطقم الخدمات الجوية بأمان بين مقار إقاماتهم وأماكن العمل ويصل معدل المسافات التي تقطعها هذه الحافلات إلى 700 ألف كيلومتر شهرياً. ويشكل تخطيط المسار والجدول الزمني للتنقلات الأرضية أيضاً جانباً مهماً لتعظيم كفاءة النقل وتقليل الانبعاثات وذلك على غرار العمليات الجوية.

وتقدر وفورات انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون الناجمة عن هذه المبادرة وحدها بنحو 75000 كيلوغرام سنوياً.

وتواصل طيران الإمارات العمل مع موردي النقل الآخرين لتوسيع هذه المبادرة لتشمل أسطول النقل بأكمله.

وأشاد كارل دبليو فيلدر الرئيس التنفيذي لشركة «نيوترال فيولز» بنجاح مبادرة طيران الإمارات و«الوجدانية»، مشيراً إلى أنها تتماشى مع أهداف الاستدامة المتعلقة بالطاقة التي التزمت دولة الإمارات بتحقيقها بحلول 2050.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات