شاركت في منتدى ضمن مجموعة العشرين

الدولة تبحث تعزيز الوصول إلى الفرص عربياً

شارك يونس حاجي الخوري وكيل وزارة المالية، في المنتدى الافتراضي رفيع المستوى، ضمن مجموعة العشرين تحت عنوان «تعزيز الوصول إلى الفرص في الدول العربية»، والذي نظمه صندوق النقد الدولي، ووزارة المالية السعودية، ومؤسسة النقد العربي السعودي، بهدف مناقشة سبل تعزيز الوصول إلى الفرص المتاحة في الدول العربية، والاستفادة من التجارب العالمية والإقليمية في مواجهة جائحة وباء «كورونا» المستجد (كوفيد 19).وحضر المنتدى محمد عبدالله الجدعان وزير المالية السعودي، والدكتور أحمد الخليفي محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي، وكريستالينا جورجيفا المدير العام لصندوق النقد الدولي، إضافة إلى عدد من وزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية من الدول العربية، ورؤساء المؤسسات المالية الدولية والإقليمية.

وأكد يونس حاجي الخوري ضرورة اقتناص الفرص المتزايدة، والاستفادة منها في ظل انتشار جائحة أزمة (كوفيد 19) وتعزيز قدرة الدول على التكيف مع البيئة الجديدة، التي فرضتها الأزمة، مشيراً إلى أهمية تعزيز الاتصال بالأسواق وإنشاء منصات لمساعدة إعادة بناء المواهب، وتسهيل الوصول إلى المعرفة والمرونة في أسواق العمل، وضمان مشاركة القطاع الخاص للمساعدة في سد فجوة تمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة، إضافة إلى مواصلة التعاون والعمل نحو تحقيق التعافي والنمو المستدام والشامل، الذي يعزز رفاهية وازدهار الأجيال القادمة.وقال: «شهدنا فرصاً جديدة في مختلف القطاعات، بما في ذلك الاتصالات والمدفوعات الإلكترونية وتقنيات التعليم وخدمات الرعاية الصحية، وهو ما يؤكد أن الفرص لا تزال موجودة بالرغم من الظروف التي نمر بها».

وتناولت الجلسة الأولى حلقة نقاش، برئاسة كريستالينا جورجيفا حول التجربة الدولية في ما يتعلق بسياسات تعزيز الوصول إلى الفرص. وناقش المشاركون في الجلسة الثانية التي ترأسها الدكتور أحمد الخليفي خريطة طريق اجتماعات 2021 السنوية، التي ستُعقد في مراكش.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات