ختام حملة «الصيف في مطار الشارقة»

اختتم مطار الشارقة حملة «الصيف في مطار الشارقة»، التي تم إطلاقها في 12 يوليو الماضي، واستمرت حتى منتصف شهر سبتمبر الجاري، بهدف الاستمرار في الحفاظ على صحة وسلامة العمال، وتجنيبهم أشعة الشمس خلال وقت الظهيرة.

تأتي هذه الحملة التي نفذها مطار الشارقة مع اتخاذ أعلى مستوى من الإجراءات والتدابير الاحترازية في ظل الظروف الاستثنائية الراهنة، لتؤكد حرص مطار الشارقة على ضمان بيئة عمل مثالية للعمال، من خلال تنفيذ العديد من المبادرات، التي تستهدف الحفاظ على صحتهم وسلامتهم مثل توزيع النشرات التثقيفية لتعزيز الوعي بأهمية اتخاذ الإجراءات اللازمة للوقاية من أشعة الشمس المباشرة، بالإضافة إلى توزيع الوجبات الخفيفة وتوزيع حافظات الماء البارد بالإضافة إلى توزيع القبعات والقمصان القطنية لحمايتهم من أشعة الشمس ودرجات الحرارة المرتفعة.

وقالت المهندسة لمياء عبيد الشامسي، مدير إدارة الخدمات المساندة في هيئة مطار الشارقة الدولي إن الحملة تنسجم مع استراتيجية المطار الرامية إلى توفير بيئة عمل آمنة للعاملين في كل المواقع لا سيما في المواقع المكشوفة التي يتعرض فيها العاملون للإجهاد الحراري. وأضافت أن الحملة نجحت في التخفيف على العمال، وتركت أثراً في نفوسهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات