الإمارات وأمريكا تبحثان التطورات الاقتصادية بعد الجائحة

في إطار سعي وزارة المالية إلى تعزيز علاقات الصداقة وتنمية أطر التعاون المالي والاقتصادي مع العديد من الدول حول العالم، اجتمع معالي عبيد حميد الطاير وزير الدولة للشؤون المالية، مع ستيفن منوشن وزير الخزانة الأمريكي، وذلك لمناقشة سبل تعزيز العلاقات الثنائية المشتركة بين الدولتين والتباحث حول آخر التطورات الاقتصادية على الصعيدين الإقليمي والعالمي خاصة في ظل ما يشهده العالم جراء انتشار جائحة وباء كورونا المستجد (كوفيد 19).

شراكة استراتيجية

وأشار الطاير إلى أهمية الشراكة الاستراتيجية المتميزة التي تجمع بين دولة الإمارات والولايات المتحدة الأمريكية، مؤكداً ضرورة تعزيز آفاق التعاون المشترك بين البلدين لتشمل كافة المجالات ذات المصلحة المشتركة خاصة على الصعيدين الاقتصادي والمالي والتجاري.

وقال: «تربط البلدان علاقات صداقة راسخة قائمة على ثوابت متينة، ووزارة المالية حريصة بدورها على تعزيز هذه العلاقة من خلال مواصلة الحوار والتنسيق المشترك لخلق مجالات تعاون جديدة تساهم في تعزيز النمو الاقتصادي بين البلدين».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات