عودة نشاطات المخيمات السياحية والسفاري في أبوظبي

وجهت دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، ابتداء من أول من أمس، (15 الجاري)، بإعادة مزاولة خدمات المخيمات السياحية والمغامرات الصحراوية «السفاري» في الإمارة، بشرط الالتزام بجميع التدابير الاحترازية والوقائية للحفاظ على أعلى مستويات الصحة والسلامة للموظفين والزوار.

وأوضحت الدائرة، في تعميم، أمس، حصل عليه «البيان الاقتصادي»، أن التدابير الاحترازية تشمل النظافة العامة، وكيفية استعمال الكمامة، وتطبيق سياسة التباعد الاجتماعي، وإجراءات الفحص والعزل، والتنظيف والتعقيم، كذلك فإن خدمات الشيشة (النرجيلة) والبار ممنوعة.

وذكرت الدائرة أن الأنشطة المسموحة في المخيمات السياحية والسفاري تشمل التزلج على الرمال، وركوب الدراجات الرملية، وركوب الجمال والأحصنة، ورحلات السفاري، وعروض الصقارة، والعروض الفنية، والمأكولات والمشروبات، بينما لن يسمح بخدمات الحناء.

وفي تعميم آخر، وجهت الدائرة المنشآت الفندقية فئة 5 نجوم في الإمارة بإعادة تشغيل مراكز السبا اعتباراً من 15 سبتمبر مع الالتزام بجميع التدابير الاحترازية والوقائية والتي تشمل عدداً معيناً لساعات العمل والقدرة الاستيعابية المسموح بها، وخضوع جميع الموظفين والمعالجين المختصين لفحص فيروس «كوفيد 19» قبل إعادة الافتتاح مع معاودة إجراء الفحص كل أسبوعين. وشددت الدائرة على أنه سيتم التفتيش على المنشآت الفندقية من قبل مفتشي الدائرة للتحقق من التزامها بهذه التعليمات، داعية الجميع للالتزام لتفادي الإجراءات القانونية التي ستتخذ بشأن المخالفين وفق التشريعات النافذة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات