196 % نمو التبادل التجاري بين رأس الخيمة وبولندا

كشف محمد علي مصبح النعيمي، رئيس مجلس ادارة غرفة تجارة رأس الخيمة، أن حجم التبادل التجاري بين رأس الخيمة وبولندا شهد نمواً بنسبة بلغت 196% خلال الفترة من 2017 إلى 2019، مؤكداً عمق الروابط بين الإمارات وبولندا.

جاء ذلك خلال حفل وداع لروبرت روستيك سفير جمهورية بولندا لدى الدولة، أقامته الغرفة في فندق والدرف أستوريا، كمبادرة شكر وتقدير على إنجازاته، خلال الفترة التي خدمها في الدولة، وذلك لانتهاء فترة عمله لدى الإمارات التي تعد أكبر شريك اقتصادي لبولندا في العالم العربي والشرق الأوسط.

وقال النعيمي: إنها مناسبة نؤكد من خلالها على عمق الروابط بين دولة الإمارات وجمهورية بولندا، مشيداً بالجهود البارزة التي بذلها السفير، مما أسهم في تطوير علاقات التعاون والصداقة بين البلدين، وخاصة في رأس الخيمة، حيث حرص على تعزيز أواصر العلاقات الاقتصادية، وإطلاق مشروع اقتصادي ضخم بالشراكة مع رأس الخيمة، ومشاريع تنموية مشتركة، وستكون هذه الشراكة أول وأهم المشاريع الكبرى التي تنفذها شركة بولندية في دول مجلس التعاون الخليجي.

من جانبه، أعرب روبرت روستيك عن بالغ شكره وتقديره، لرئيس غرفة تجارة رأس الخيمة والقائمين عليها، على ما لقيه من دعم وتعاون معهم ساهم في إنجاح مهام عمله، متمنياً لدولة الإمارات وإمارة رأس الخيمة دوام التقدم والرخاء.

وفي نهاية الحفل قدم رئيس الغرفة، للسفير هدايا تذكارية بهذه المناسبة، متمنياً له كل التوفيق والنجاح في مهام عمله المستقبلي. حضر حفل التوديع يوسف إسماعيل، عضو مجلس الإدارة رئيس اللجنة العليا، لمؤسسة سعود بن صقر لتنمية مشاريع الشباب، وعارفة الفلاحي، عضو مجلس الإدارة، ومحمد السبب، مدير عام الغرفة بالوكالة، وعدد من مسؤولي وقيادات الغرفة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات