الإمارات الثالثة عالمياً في قوة الاستثمار بالبنية التحتية

احتلت الإمارات، المرتبة الثالثة عالمياً، والمرتبة الأولى إقليمياً، في قوة الاستثمار في مشاريع البنية التحتية والاستثمار في مرافق المنشآت على مدى السنوات الماضية، وذلك ضمن مؤشر البنى الأساسية 2020، الذي أصدرته مجلة «Site Selection Magazine» في سبتمبر، متفوقة على أستراليا والمملكة المتحدة وسنغافورة والمكسيك وإيرلندا، كما حلت الدولة في المركز 9 عالمياً، في قائمة فرص البنية التحتية الأكثر قوة.

وذكر المؤشر أن الإمارات، ضمن الدول الأكثر استعداداً للمستقبل، مؤكداً أن البنية التحتية المتطورة، ومناخ الأعمال المزدهر، حافظا على بقاء الإمارات ضمن أعلى الدول، من حيث الازدهار الاقتصادي.

ومؤشر البنى الأساسية، يصنف الدول بناءً على اتجاهات الاستثمار في مشاريع البنية التحتية، ومشاريع مرافق الاستخدام النهائي للشركات في الطرق والجسور والمطارات والأنفاق، وخطوط الأنابيب والمرافق والسكك الحديدية، ومشاريع البنية التحتية الكبرى الأخرى، لإرساء الأساس الفعلي لتحقيق الازدهار.

والدول العشر الأولى المدرجة في المؤشر، هي الولايات المتحدة، وكندا والإمارات وأستراليا والمملكة المتحدة والبحرين وكوستاريكا وسنغافورة والمكسيك وإيرلندا.

وقال المؤشر إن جائحة «كوفيد 19»، عملت على تعطيل سوق البنية التحتية العالمية بالكامل، ما أدى إلى تضخيم الهوة في نموذج الاستثمار العالمي للبنية التحتية، مضيفاً أن حجم المشكلة كبير، ولكن الفرص وافرة، حيث هناك وجود ثلاثة عوامل ستشكل مناخ الاستثمار في المستقبل، وهي أن الانفجار التكنولوجي لديه القدرة على إحداث تحسينات هائلة في أداء الأصول، كما سيسهم الانتقال إلى الاستثمار الخاص في نمو البنية التحتية، بالإضافة إلى أن السوق سيشهد تحولاً من خلال التركيز الجديد على التفكير الجاد في تجربة المستخدم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات