الحصة الأكبر بسوق الدهانات للمنتج الوطني

أكد موفق بليش، المدير التجاري لمنطقة الشرق الأوسط في شركة كابارول للدهانات، أن المنتجات الوطنية تستحوذ على الحصة الأكبر من سوق الدهانات المحلية، لافتاً أن المنتج الوطني، يتمتع بجودة ممتازة، وسمعة طيبة، تضمنان له قدرة تنافسية عالية.

ولفت بليش في تصريحات لـ «البيان الاقتصادي»، إلى أن القطاع الصناعي يشهد توظيف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة والذكاء الاصطناعي، في إعادة الانتعاش للنشاطات الاقتصادية والاجتماعية.

كما سيشهد استحداث سُبل جديدة للحفاظ على صحة وسلامة القوى العاملة في أوقات الأزمات العالمية، إلى جانب تسارُع وتيرة الأتمتة بسبب «كوفيد 19»، وتعزيز جهود الابتكار، وتوفير وظائف جديدة بديلة عن الوظائف التقليدية.

أولويات

وأوضح بليش أن القدرة الإنتاجية للشركة، كانت من العوامل المهمة في نجاح الشركة، ما مكنها من احتلال موقع متميز في منطقه الشرق الأوسط، مشيراً إلى أن أولويات الشركة الحالية، تتمثل في توفير مجموعة متنوعة من الحلول عالية الجودة، تعتمد على التكنولوجيا الحديثة، ومواكبة تغيرات السوق المتسارعة لتلبية متطلبات العملاء.

كما تسعى إلى تعزيز فرص نموها، من خلال متابعة تنفيذ الخطط وعمليات التطوير، وأضاف: نسعى دائماً إلى تزويد عملائنا بجميع المعلومات التي تمكّنهم من اتخاذ القرارات الصائبة.

وتتصدر المسؤولية المجتمعية قائمة أولوياتنا، بهدف المساهمة في خدمة مصالح الأفراد، وإحداث تغيير حقيقي في حياتهم.

ومن خلال التعاون مع الهيئات الحكومية المحلية، وشركاء الأعمال والمؤسسات غير الربحية، فإننا نتبع نموذج أعمال شاملاً، يقوم على نشر برامج المسؤولية المجتمعية التي تسهم في تمكين المجتمعات المحلية التي نعمل ضمنها. ونؤكد التزامنا بتنفيذ البرامج المحلية التي تبعث على الأمل، وتسهم في تعزيز إمكانات الأفراد والعائلات والمجتمعات، وتحسين حياتهم بصورة مستدامة.

تداعيات الجائحة

وحول مدى تأثر قطاع الدهانات بشكل عام، وعمليات الشركة بشكل خاص، بتداعيات الجائحة، قال بليش: يرتبط قطاع الدهانات بشكل أساسي بنشاط قطاع البناء والإنشاءات والنشاط العمراني. فعندما يزداد حجم المشاريع التي يتم تنفيذها، يزداد الطلب على الدهانات.

لذا، كان لتدابير الإغلاق التي تم فرضها في أرجاء المنطقة، وتوقُّف المشاريع، أو استمرار العمل فيها بنسب منخفضة، تداعيات ملحوظة على عملية التوريد.

وأضاف: شكّل ارتباط قطاع الدهانات بالمشاريع الإنشائية، عاملاً أساسياً، ساهم في التأثر بالجائحة، إلا أننا نلاحظ أن حركة المشاريع الصغيرة والمتوسطة، أصبحت نشطة، وبشكلٍ معقول، ونشهد حالياً إقبالاً جيداً على فروع الشركة من قِبل المستخدمين وأصحاب المنازل والفلل السكنية.

وتعليقاً على أهمية عمليات البحث والتطوير في القطاع الصناعي المحلي، قال بليش: تُعدّ ثقافة البحث والتطوير، متأصلة في جذور شركة كابارول، التي تعود لأكثر من 125 عاماً في ألمانيا والعالم، حيث قدمت الشركة العديد من الابتكارات والتقنيات الحاصلة على براءة اختراع.

وتضم مختبرات الشركة في الإمارات، أحدث الأجهزة المزودة بالتقنيات المتقدمة، إلى جانب أفضل الكفاءات العالمية، التي تواصل توفير العديد من المنتجات المتطورة.

وتعتمد الشركة في عملياتها على أحدث التقنيات المعتمَدة في صناعة وإنتاج الدهانات، حيث تقدم مجموعة من الحلول الفنية والمنتجات ذات الجودة العالية، التي تلبي احتياجات المستهلكين وتطلعاتهم. كما توفر الشركة أحدث الأجهزة العالمية، التي تمكّن المستخدم من اختيار وتنسيق ألوان الدهانات، للاطلاع على الشكل الافتراضي النهائي، ما يسهل عملية الاختيار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات