إشهار جمعية الإمارات للمرشدين السياحيين

أعلنت وزارة تنمية المجتمع إشهار جمعية الإمارات للمرشدين السياحيين بالقرار الوزاري رقم 143 لسنة 2020 على أن يكون مقرها الرئيسي في دبي ودائرة نشاطها دولة الإمارات، برئاسة الشيخ محمد بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم، ونائب رئيس مجلس الإدارة جاسم محمد البستكي، وعضوية كل من، سلطان محمد كراني – عضو مجلس الإدارة، وشيخة محمود بن احمد – أمين السر، ودينا محمد المنصوري – أمين الصندوق.

وتهدف الجمعية إلى تعزيز ثقافة الإرشاد السياحي بين الشباب الإماراتي وتوفير فرص عمل في قطاع السياحة ودعم وتشجيع الشباب الإماراتي المهتمين بالإرشاد السياحي وقطاع السياحة ورعاية ومتابعة شؤون المرشدين السياحيين في الدولة وتطوير مهاراتهم.

معايير

كما تهدف أيضاً إلى الارتقاء بمهنة الإرشاد السياحي وتأهيل المرشدين السياحيين من خلال الدورات التدريبية وتنظيم الفعاليات التي تعزز من مكانة المرشد السياحي، والمساهمة في وضع دليل بإجراءات تطبيق معايير الجودة بما يضمن حماية المستهلك وممارسي النشاط في مجالات القطاع السياحي بشكل عام والإرشاد السياحي بشكل خاص.

وأكد الشيخ محمد بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم – رئيس مجلس إدارة الجمعية، على أهمية مساهمة القطاع السياحي في تعزيز اقتصاد الدولة والتنمية السياحية المستدامة وجعل دولة الإمارات الوجهة المفضّلة للمسافرين من جميع أنحاء العالم وذلك ضمن رؤية الإمارات 2021. وسوف تكون هذه الجمعية نواة لتوطين قطاع الإرشاد السياحي ودعم الكوادر وإيجاد فرص عمل للمواطنين في المجال السياحي عامةً والإرشاد السياحي خاصة.

من جهته ثمن جاسم محمد البستكي – نائب رئيس مجلس الإدارة، جهود الوزارة المبذولة لخدمة دولة الإمارات العربية المتحدة والمجتمع ودعمها لجمعيات النفع العام بشكل عام ولجمعية الإمارات للمرشدين السياحيين بشكل خاص.

كما أكد أن الجمعية سوف تعمل على تهيئة البيئة الملائمة لتنمية وتطوير خدمات المؤسسات التي تندرج ضمن منظومة القطاع السياحي بشكل عام وبالأخص في الإرشاد السياحي.

وصرح نائب رئيس مجلس الإدارة بأن الجمعية سوف تقوم خلال الأسابيع القادمة بعمل جولات رسمية لجميع الدوائر والهيئات السياحية في الدولة للتعريف عن الجمعية وأهدافها وأنشطتها. وسوف نقوم بالتعاون والتنسيق مع جميع المؤسسات السياحية في الدولة للعمل على تحقيق أهداف الجمعية وخدمة ودعم مهنة الإرشاد السياحي.

ومن جانبه أعرب سلطان كراني - عضو مجلس الإدارة عن سعادته بتأسيس جمعية الإمارات للمرشدين السياحيين، حيث إنه أحد الرواد في مجال الإرشاد السياحي وأيضاً من المرشدين السياحيين المعتمدين والمتمرسين في الدولة. وقال إنه كان من أمنيات ه أن يكون هناك كيان يجمع المرشدين السياحيين في الدولة تحت سقف واحد ويكون صوت المرشدين السياحيين أمام الجهات المختصة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات