«بوسطن كونسلتينغ» تتعهد بتحقيق صافي صفر للانبعاثات

أعلن الرئيس التنفيذي لبوسطن كونسلتينج جروب، ريتش ليسر، أمس، التزام الشركة الجديد فيما يتعلق بالحفاظ على البيئة والحد من تأثيرات التغيّر المناخي من خلال العمل على تحقيق تأثير صفري لأنشطتها على البيئة والمناخ بحلول عام 2030. ولتحقيق هذا الهدف، ستتخذ «بوسطن كونسلتينج جروب» إجراءات مهمة للحد من بصمتها الكربونية وتحييد ما تبقى من تأثيرها على المناخ من خلال الاستثمار في أبرز مشاريع إزالة الكربون.

وستعمل الشركة على تخفيض انبعاثات الطاقة والكهرباء المباشرة (النطاقات 1 و2) بنحو 90%، مقارنة بعام 2018، لكل موظف يعمل بدوام كامل بحلول عام 2025. وكانت «بوسطن كونسلتينج جروب» قد انتقلت في عام 2019 إلى شراء الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة بنسبة 100٪ وستواصل بذل قصارى جهدها لزيادة كفاءة الطاقة في عملياتها وتحقيق ما تبقى من هذا الهدف.

ومن المقرّر أيضاً أن تقلّل الشركة تأثيرها المناخي من خلال الحد من السفر المتعلق بعملياتها، والذي يمثل أكثر من 80٪ من إجمالي التأثير المناخي للشركة، وذلك بنسبة 30٪ على الأقل لكل موظف يعمل بدوام كامل بحلول عام 2025، مع توقعات بإجراء مزيد من التحسينات. وفيما يخص تنقلات موظفي الشركة، والتي تُعدّ أساسيّة لتقديم الخدمات للعملاء، فقد بدأت «بوسطن كونسلتينج جروب» في إجراء تغييرات لتقليل التأثير المناخي الناجم عن رحلات السفر قبل أزمة «كوفيد 19».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات