من طراز "إيرباص A321neo":

"ويز إير" تعلن وصول أولى طائراتها الحديثة إلى مطار أبوظبي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أعلنت شركة "ويز إير أبوظبي"، الناقل الوطني الحديث في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن وصول أولى طائراتها الحديثة من طراز "إيرباص A321neo"، إلى مطار أبوظبي الدولي.

وكانت شركة "ويز إير أبوظبي" والتي تأسست بموجب اتفاق بين شركة "القابضة" (ADQ) التي تعد واحدة من أكبر الشركات القابضة على مستوى المنطقة، وشركة الطيران «ويز إير» القابضة، قد حصلت على الاعتماد من حكومة الإمارات بصفتها ناقلاً وطنياً لتلبيتها المعايير التنظيمية الخاصة ببدء التشغيل.

وستتمكن شركة "ويز إير أبوظبي" مع وصول أولى طائراتها من طرز طراز "إيرباص A321neo"، من تحقيق أدنى تأثير بيئي، كما ستكون الأقل تكلفة بين منافساتها على مستوى المنطقة.

تتميز طائرات "إيرباص A321neo" بأنها تجمع بين أحدث التقنيات، حيث تعمل بمحركات من الجيل الجديد، وتتميز مقصورات الطائرة بتصاميم تتوافق مع المعايير المعتمدة في صناعة الطائرات، ما يسهم في توفير نحو 20% من تكاليف الوقود. كما توفر الطائرة العديد من المزايا البيئية مثل خفض الضجيج بنسبة 50% مقارنة بالجيل السابق. وبرهنت محركات برات وويتني منذ اعتمادها عام 2016 في الطائرات قدرتها على خفض حرق الوقود بنسبة 16%، وتقليل معدل انبعاثات "أكسيد النيتروجين" بنسبة 50%.

وستنضم طائرات جديدة من طراز "إيرباص A321neo" خلال الأشهر الستة الأولى من بدء العمليات، لتوفر للمسافرين فرص سفر متنوعة وبتكاليف منخفضة، ما يسهم في تعزيز ربط العاصمة أبوظبي بالعديد من المدن الأخرى من داخل وخارج دول أوروبا. وسيتم الإعلان عن شبكة الرحلات والمسارات المخطط لها في وقت لاحق.

وستبدأ شركة "ويز إير أبوظبي" تسيير شبكة رحلاتها  إلى الإسكندرية وأثينا وكوتايسي، ولارنكا وأوديسا ويريفان.

وبهذا الصدد قال محمد حسين أحمد، مدير عام مطار أبوظبي الدولي : "نرحب بوصول أولى طائرات شركة "ويز إير أبوظبي" إلى قاعدتها الرئيسية الجديدة في مطار أبوظبي الدولي، حيث يشكل تأسيس "ويز إير أبوظبي" وبدء تسيير أولى رحلاتها علامة فارقة في نمو وتطور شركات الطيران مخفض التكلفة بإمارة أبوظبي، وسيعكس نجاحنا في تعزيز جاذبية مطار أبوظبي الدولي كبوابة عالمية لشركات الطيران من جميع أنحاء العالم، لاسيما وأنه يتمتع بموقع استراتيجي مهم. كما تعكس هذه الخطوة نجاحنا في اتباع أفضل تدابير الصحة والسلامة الشاملة في مطاراتنا".

وبدوره قال كيس فان شايك، المدير العام لشركة "ويز إير أبوظبي": "نحتفي اليوم بوصول أولى طائراتنا إلى أبوظبي في خطوة مهمة لمواصلة رحلتنا نحو بدء تشغيل عملياتنا من أبوظبي لتعزيز تواجدنا في الإمارة. ونتطلع من خلال تشغيل رحلاتنا عبر مطار أبوظبي الدولي إلى المساهمة في تعزيز التنوع الاقتصادي المحلي وتقديم العديد من خيارات السفر بأسعار منخفضة. وتضمن الطائرات الحديثة من طراز "إيرباص A321neo" التابعة للشركة توفير أفضل الظروف الصحية للمسافرين، بالإضافة إلى اتباع أفضل تدابير الحماية المكثفة".

ومن جانبه قال سعيد راشد السعيد، مدير إدارة تسويق الوجهات السياحية بدائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي: "إن وصول أولى طائرات شركة "ويز إير أبوظبي" وبدء تسيير رحلاتها سيسهم في تعزيز مكانة أبوظبي باعتبارها وجهة مفضلة للمسافرين من رجال الأعمال والسياح من مختلف دول العالم، لاسيما وأن أبوظبي تحتضن نخبة من الوجهات المتميزة. وبدورنا فإننا نتطلع إلى تقديم تجارب ممتعة لزوار العاصمة أبوظبي والمناطق المحيطة بها".

والجدير بالذكر، أن مطارات أبوظبي اتخذت مجموعة تدابير الصحة والسلامة الاحترازية في مطار أبوظبي الدولي، من خلال فريق سفراء الصحة والسلامة المتخصصين بدعم المسافرين ومساعدتهم من خلال توجيه النصائح والإجابة على استفساراتهم في سبيل الحفاظ على صحتهم أثناء السفر، إلى جانب دعوة المسافرين إلى الالتزام باتباع معايير التباعد الجسدي، وتزويدهم بمعقمات الأيدي ومعدات الحماية الشخصية "PPE" مثل ارتداء كمامات الوجه وقفازات اليدين.

كما وفر المطار أنظمة التحكم اللاتلامسية في المصاعد، إلى جانب إطلاق بوابات للتعقيم من طراز "ستريكس"، وكاميرات الرصد الحراري والتي تعتمد على أحدث تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي في قياس درجات الحرارة عن بعد بخلاف المميزات الاضافية ومنها التعرف على الوجه واستشعار الحركة وتتبع الأشخاص.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات