«بلومبيرغ»: «لويس دريفوس» تبحث بيع حصة إلى صندوق سيادي في أبوظبي

ذكرت بلومبيرغ نيوز نقلاً عن مصادر مطلعة أمس، أن شركة لويس دريفوس لتجارة السلع الأولية تجري محادثات لبيع حصة إلى صندوق الثروة السيادي لأبوظبي القابضة (إيه.دي.كيو).

وبالنسبة للشركة المملوكة للقطاع الخاص، التي تواجه بيئة أعمال زاخرة بالتحديات، فإن جلب مستثمرين من الخارج سيكون أول تحرك من نوعه في تاريخها الذي يرجع إلى 169 عاماً.

وفي 2019، انخفضت أرباح لويس دريفوس بشدة بفعل تراجع الأسعار الناجم عن تأثيرات الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين ووباء حمى الخنازير في الصين.

وذكرت رويترز في تقرير حصري في يناير أن لويس دريفوس منفتحة على بيع حصة كبيرة غير مسيطرة إلى مساهم خارجي، بعد الانتهاء من شراء حصص أقلية العام الماضي.

ولويس دريفوس المملوكة بحصة أغلبية لمارجريتا لويس دريفوس، من بين كبرى شركات تجارة السلع الأولية الزراعية في العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات