إطلاق منصة النقد الرقمي "klip" يغير نمط التعاملات المالية في الإمارات

أعلنت محفظة الإمارات الرقمية اليوم الأربعاء، عن أولى خطواتها الرئيسية للحدّ من استخدام الأوراق النقدية التقليدية، حيث أصبحت جاهزة لإطلاق منصة "klip" على مستوى الدولة خلال الأسبوع المقبل.

وتهدف المبادرة التي تم إعدادها بمشاركة 15 بنكاً وطنياً رائداً في الإمارات إلى تعزيز التحول الرقمي في الدولة.

وبرعاية ودعم اتحاد مصارف الإمارات، تعمل محفظة الإمارات الرقمية، وبخطوات مدروسة، على ضمان توجيه كافة الأفراد والشركات إلى استخدام "klip" بدلاً من الأوراق النقدية عبر مختلف القطاعات.

وتعليقاً على ذلك، قال محمد الجياش، رئيس مجلس إدارة شركة "محفظة الإمارات الرقمية": "لطالما كانت رؤية محفظة الإمارات الرقمية هي العمل على تحفيز المجتمع للتخلي عن التداول التقليدي للأوراق النقدية.  لهذه الغاية، تتضمن مهمتنا تنفيذ وإدارة منصة نقدية رقمية تكون مهمتها استبدال الاوراق النقدية التقليدية بالنقد الرقمي وبمشاركة جميع البنوك والشركات والأفراد. "

وأضاف الجياش:"إن اطلاق منصة نقدية رقمية على مستوى الدولة هو عملية معقدة. لقد تمكنّا، عبر التطوير والتحسين والاختبار المكثف، ومن خلال الدعم المستمر من اتحاد مصارف الإمارات، من توفير قدرة استبدال النقود التقليدية بما يعادلها بالنقود الرقمية. ومع دخولنا الجولة الأخيرة من الاختبارات، فإننا نقترب خطوة اضافية نحو مجتمعٍ يقلص الاعتماد على النقود التقليدية" تابع الجياش.

من جانبه، قال عبد العزيز الغرير، رئيس مجلس إدارة اتحاد مصارف الإمارات: "تشهد التكنولوجيا تطوراً متواصلاً، مما يعزز من الكفاءات التشغيلية للشركات ويحسن نمط الحياة اليومية للعملاء. حقق القطاع المصرفي الإماراتي بالفعل تقدمًا ملموساً في المجال الرقمي، حيث اعتمد أفضل التقنيات الرقمية لإنشاء نظام مالي أكثر قوة وفعالية، ما يدعم رؤية الإمارات التي تهدف إلى تمكين المجتمع على كافة الأصعدة. ويعد الإطلاق المرتقب لمنصة "klip" بمثابة إنجاز بارز في رحلتنا نحو التحول الرقمي، حيث نسعى للحدّ من التداول النقدي في الدولة، وبالتالي التقليل من المخاطر والتكاليف المرتبطة به. نحن على ثقة من أنّ هذه المبادرة الرائدة ستعزز الاقتصاد، وتضيف قيمة حقيقية للشركات والمستهلكين على حد سواء في كافة أنحاء الدولة."

واختتم الجياش: "تواصل محفظة الإمارات الرقمية العمل عن كثب مع جميع البنوك والمؤسسات المالية في دولة الإمارات، تحت إشراف مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي، لتكون العامل المساعد في تحويل دولة الإمارات إلى مجتمع خال من النقود التقليدية   وذلك عبر استقطاب جميع القطاعات في دولة الإمارات لتصبح جزءًا من محفظة النقد الرقمي "klip". نحن نقدر حقًا الجهود التي تبذلها البنوك الثلاثة التي تقود مرحلة التجارب (بنك المشرق وبنك الفجيرة الوطني وبنك أبوظبي الأول) في جعل هذا الأمر حقيقة، ونهنئهم على تحقيق هذا الإنجاز."

ومحفظة الإمارات الرقمية مملوكة من قبل 15 مصرفًا مؤسسًا، بمجلس إدارة مكون من 9 مدراء يمثلون البنوك ذات العلاقة. تحظى "klip" برعاية اتحاد المصارف الإماراتية، كما تخضع للتنظيم من قبل مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي. البنوك المؤسسة هي:

1.     بنك أبوظبي التجاري

2.     مصرف أبوظبي الإسلامي

3.     مصرف الهلال

4.     المصرف

5.     بنك الشارقة

6.     بنك دبي التجاري

7.     بنك دبي الإسلامي

8.     بنك أبوظبي الأول

9.     بنك الإستثمار

10.  بنك المشرق

11.  بنك الفجيرة الوطني

12.  بنك رأس الخيمة الوطني

13.  بنك أم القيوين الوطني

14.  مصرف الشارقة الإسلامي

15.  البنك العربي المتحد

طباعة Email
تعليقات

تعليقات