«شاطئ فيرمونت الفجيرة» يقدم تراث الضيافة الإماراتية بروح عصرية

يمتزج الترفيه بمتعة الاستكشاف وتنوع المفردات الثقافية العالمية، ضمن منتجع شاطئ فيرمونت الفجيرة، حيث تكللها وتزينها مفردات التراث المحلي الإماراتي، التي تتجسد في بهو المنتجع وفي كل أرجائه، مشكلة رونقاً خاصاً فريداً في تصاميم وطرز المعمار فيه، تتناعم فيه التجهيزات العصرية مع روح التراث الإماراتي ومضامين ثقافية الضيافة الإماراتية والعربية بوجه عام.

ويتميز منتجع شاطئ فيرمونت الفجيرة بالكثير من السمات المهمة، التي تجعل تجربة الإقامة فيه، فريدة من نوعها، وذلك بالنسبة لأي زائر أو مقيم، ومن أي ثقافة كان، حيث يوفر باقة متنوعة من العناصر الترفيهية لرواده تناسب شتى الأذواق وتلبي كل الاحتياجات، وهي تقترن خصوصاً في الظروف والأوقات الحالية، بكل الإجراءات الوقائية الاحترازية، التي تضمن سلامة صحة النزلاء من خطر وباء «كورونا».

وقال ربيع زين، مدير عام منتجع شاطئ فيرمونت الفجيرة: أولويتنا الأساسية هي راحة النزلاء وسلامتهم وتمتعهم بأوقات فريدة وثرية، ولهذا فإن خدماتنا تقوم على ركيزة أساسية وهي الجودة، سواء في خدمة النزلاء أو في نوعية المرافق الترفيهية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات