إينوك تتعاون مع «دايناميك فيولز» لتوزيع زيوت التشحيم للقطاع البحري في إسبانيا

أعلنت مجموعة إينوك تعاونها مع شركة «دايناميك فيولز» تصبح بموجبه الشركة الموزع الرسمي لمنتجات المجموعة من زيوت التشحيم للقطاع البحري في إسبانيا، وذلك عبر اتفاقية تأتي في إطار خطط إينوك لتعزيز حضورها العالمي لخدمة عملائها.

وبموجب الاتفاقية، تتولى شركة «دايناميك فيولز» مهمة تسويق منتجات مجموعة إينوك المتنوعة من زيوت التشحيم للقطاع البحري في إسبانيا، لا سيما في موانئ لاس بالماس وجبل طارق والجزيرة الخضراء، وهي الموانئ الأكبر في إسبانيا.

وقال سيف الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة إينوك: يحظى قطاع النقل والشحن البحري بأهمية محورية في نمو ونجاح العمليات التجارية في أوروبا، ويساهم بحصة كبيرة في إجمالي الناتج المحلي ومعدلات التوظيف. وبالإضافة إلى ذلك، يقف الشحن البحري وراء نقل ما يقدر بنحو 90% من البضائع التجارية حول العالم، وهو بذلك ركن أساسي في منظومة التجارة العالمية. وتعتبر موانئ لاس بالماس وجبل طارق والجزيرة الخضراء مراكز حيوية للتبادل التجاري، حيث تتيح الوصول بسهولة إلى أسواق البحر الأبيض المتوسط، وتوفّر صلة وصل مع الموانئ البعيدة في الأمريكتين ومنطقة الشرق الأقصى، ما يتيح لنا المزيد من التوسع في حضور منتجاتنا على مستوى العالم.

وتوفر إينوك مجموعة متنوعة من الزيوت للقطاع البحري تناسب جميع أنواع السفن والبواخر. وعملاً باللوائح الجديدة للمنظمة البحرية الدولية التي نصّت على تحديد الانبعاثات من السفن البحرية بنسبة 0.5%، تدرك مجموعة إينوك الإمكانات الهائلة لتعزيز حضورها عبر منتجاتها عالية الجودة من زيوت التشحيم للقطاع البحري في المنطقة.

وقال أدريان سولاريس، المدير العام في «دايناميك فيولز»: تمثّل الاتفاقية مع مجموعة إينوك خطوةً نحو الأمام في تحقيق استراتيجية «دايناميك فيولز» للتطوير المستمر وتحسين الخدمات المقدّمة لعملائنا. كما سيمكننا هذا التعاون من خدمة عملائنا لتعزيز حضورهم في اثنين من أهم محاور قطاع الشحن المنتظم والعابر، وهما مضيق جبل طارق وجزر الكناري. ويأتي التعاون ليتيح لمجموعة إينوك القدرة على تقديم محفظة منتجاتها من زيوت التشحيم للقطاع البحري، والعمل على تعزيز حضورها ولتحقيق أهدافها الاستراتيجية في خدمة عملائها في أكثر من 900 ميناء حول العالم. من جهتها، ستحظى شركة «دايناميك فيولز» بالقدرة على الوصول إلى الخبرات الفنية التي تتمتع بها مجموعة إينوك في القطاع البحري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات