شركة ڤيروماسكس الإماراتية تخطط للتوسع في السعودية

أعلنت شركة ڤيروماسكس، التي تتخذ من الإمارات مقراً لها، توسعها في سوق السعودية، من خلال زيادة إنتاجها بنسبة 3 أضعاف ليصل إلى 1.5 مليون قناع مضاد للفيروسات وقابل لإعادة الاستخدام يتم إنتاجه شهرياً.


ويتم دعم منتج ڤيروماسكس الإماراتي بتقنية ڤيروبلوك من هاي كيو، وهي الأولى في العالم التي أثبتت فعاليتها في الوقاية بنسبة 99,9% من فيروس سارس-كوف-2 خلال 30 دقيقة. وجاء ذلك بعد الاختبارات التي أجراها معهد دوهرتي بأستراليا.

وقال عثمان خالد، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لشركة ڤيروماسكس: فخورون بأن نقدم إلى سوق السعودية ابتكاراً جديداً وواحداً من أكثر أقنعة الوجه تقدماً وفعالية، التي توفر لمجتمع المملكة العربية السعودية أعلى معايير الحماية وحلولاً أكثر استدامة للأقنعة ذات الاستخدام الواحد. ويمثل هذا الإنجاز علامة فارقة جديدة في رحلة توسع ڤيروماسكس في المنطقة ويتماشى مع رؤية السعودية 2030 للتنمية المستدامة.

ويتم تصنيع ڤيروماسكس في الإمارات من قبل الشركة المصنعة أمكو AMCO، والمتخصصة في تصنيع معدات الحماية الشخصية عالية الجودة، والأزياء الموحدة لمجموعة من القطاعات بما فيها الضيافة والشركات والمؤسسات الطبية وغيرها. وهي حاصلة على اعتماد أيزو 13485، الذي يحدد المعايير والمبادئ والشروط المعينة لأنظمة الجودة التي يجب على الشركة المصنعة للجهاز الطبي وموفري الخدمات الالتزام بها.

وأضاف: تساهم ڤيروماسكس في تعزيز النمو الاقتصادي عبر توفير أكثر من 1000 فرصة عمل في الإمارات، سواء كانت بشكل مباشر أو غير مباشر، ونحن نتطلع إلى المساهمة بالمزيد من الفرص في السعودية من خلال شركائنا في التجارة الإلكترونية والتجزئة والتوزيع. وتم اختبار الأقنعة وفقاً لمعايير EN149 الأوروبية الخاصة بأجهزة حماية الجهاز التنفسي بواسطة مختبر معتمد من ايزو/آي إي سي 17025 في الإمارات، حيث ثبت أنها تتوافق مع المعايير الأوروبية. ويتم إنتاجها بكفاءة بطبقة مزدوجة من النسيج المعالج وطبقة ترشيح لضمان أقصى درجات الحماية لمرتاديها والمجتمع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات