«سكيفت»: انفتاح دبي نموذج يحتذى عالمياً

توفر دبي أعلى درجات السلامة والأمان والشفافية التشغيلية، وإعادة الانفتاح على العالم في صورة نموذجية، بحيث يتعين على دول العالم الأخرى، بما فيها الولايات المتحدة اتخاذها نموذجاً يحتذي به، وفقاً لتقرير موقع «سكيفت» الأمريكي، أكبر مزوّد عالمي للمعلومات والبيانات المتعلّقة بقطاع السياحة.

وقال التقرير إن دبي بعد إعادة افتتاح أبوابها أمام السياحة العالمية في 7 يوليو، كانت واحدة من أولى الأماكن في العالم، التي فتحت حدودها لمجموعة واسعة من الدول وبدلاً من نهج «فقاعة السفر» شديد الاحتواء، الذي اتبعته بعض الأماكن مثل أستراليا ونيوزيلندا، تم الترحيب بالعديد من البلدان، من منطلق تعاملها الأمثل مع جائحة (كوفيد 19).

ونوه التقرير بالالتزام بالتدابير الاحترازية، التي اتخذتها الإمارة قائلاً: إن دبي كانت في حالة إغلاق صارم للغاية، ولم يكن أحد يغادر البلاد، وخلال الأوقات الصعبة، كان على السكان الحصول على تصريح معتمد لمغادرة منازلهم، لكن في غضون ذلك، انطلقت عجلة القيادة المنظمة إلى الحياة، والتزم السكان عموماً بالتعليمات، وفي المحصلة، تمت السيطرة على الوباء، لافتاً إلى أن دبي فاقت التوقعات في قدرة أي مكان على إعادة الانفتاح على العالم في زمن قياسي. وتطرق التقرير إلى برنامج التأمين، الذي أطلقته طيران الإمارات، الذي عده بمثابة خطوة خلّاقة وتكتيكية رئيسية للناقلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات