دبي تبدأ تنفيذ مبادرة دعم منظومة الأمن الغذائي

أعلنت بوابة «دبي التجارية»، النافذة الإلكترونية الموحدة للخدمات اللوجستية والتجارة عبر الحدود، التابعة لموانئ دبي العالمية، إقليم الإمارات، عن إطلاق منصة «زادي» الموحدة لاستيراد الأغذية، وهي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط لتسهيل عمليات استيراد وإعادة تصدير الأغذية عبر موانئ دبي. جاء ذلك استجابة لإعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بأن تكون الإمارات الأسرع بالتعافي الاقتصادي.

كما يأتي ذلك بهدف توفير القدرات الذكية لما بعد جائحة «كوفيد 19»، وتنفيذاً لخطتها الرامية إلى أن تصبح رائدة في تقديم كل خدمات الاستيراد وإعادة التصدير ضمن نافذة موحدة.

جاء الإطلاق الناجح للمنصة التي تدعم منظومة الأمن الغذائي نتيجة لتضافر جهود فريق عمل «بناة المدينة»، التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، ابتداءً من طرح فكرة المبادرة، وانتهاءً بالتنسيق مع كل من «موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات» و«بلدية دبي» و«جمارك دبي» و«دبي التجارية». ويستفيد من «زادي» 18 ألف شركة في دبي، حيث سيتم تخليص نحو 360 ألف معاملة سنوياً.

وقال محمد المعلم، المدير التنفيذي ومدير عام موانئ دبي العالمية، إقليم الإمارات: يكمن الجوهر الوظيفي لمنصة «زادي» في حماية سلسلة إمداد المواد الغذائية من الاحتكار أو تقلبات العرض والطلب، وتفادي نقص الإمداد وتلف المحاصيل الغذائية في أرضها، والتي يصعب تعويضها بعد انقضاء مواسمها الزراعية إذا لم تواكبها طلبات الشحن وإعادة التصدير والمناولة اللوجستية.

وقال المهندس داوود الهاجري، مدير عام بلدية دبي: تساعدنا المنصة في تعزيز التكامل بيننا وبين جمارك دبي، لاسيما فيما يتعلق بالرقابة على الأغذية المستوردة والمصدرة.

وقال أحمد محبوب مصبح، مدير عام جمارك دبي: سنتمكن عبر «زادي»، من إجراء كافة المعاملات الجمركية، وتفتيش شحنات المواد الغذائية بسرعة أكبر مما كانت عليه في السابق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات