هيئة مطار الشارقة تُجدد شراكتها مع «ألفا للتموين»

جددت هيئة مطار الشارقة الدولي، اتفاقية الشراكة مع شركة «ألفا للتموين» إحدى الشركات المتخصصة في تقديم خدمات الضيافة وتموين الطائرات لمدة 10 سنوات حتى 2030، والتي بموجبها تقوم الشركة بتقديم خدمات التموين لكافة الرحلات المنتظمة وغير المنتظمة المغادرة من مطار الشارقة، الأمر الذي يأتي في إطار استعداد المطار لمرحلة جديدة من النمو والتوسع مع استقطاب المزيد من شركات الطيران والمسافرين.

وقع الاتفاقية علي المدفع، رئيس هيئة مطار الشارقة الدولي، وروبن بادجيت، نائب رئيس أول «دناتا للتموين»، بحضور الشيخ فيصل بن سعود القاسمي، مدير هيئة مطار الشارقة الدولي، ومارك ويلان، مدير عام «ألفا للتموين».

وقال علي المدفع: يأتي تجديد الاتفاقية مع شركة «ألفا للتموين» في إطار حرص المطار على الاستمرار في تطوير خدماته وتقدم مستوى من الضيافة يرتقي إلى أعلى معايير الجودة العالمية، ويثري تجربة السفر عبر المطار من خلال تقديم أعلى مستويات الخدمة وفق مفهوماً متكاملاً من القيم يتضمن الجودة والصحة والأمان في الإنتاج والتوزيع والتسليم في أسرع وقت ممكن.

وأضاف: هذه الاتفاقية تعزز استراتيجية المطار التي تستهدف الدخول في شراكات مدروسة مع شركات رائدة ومرموقة كشركة «ألفا للتموين» إحدى الشركات المتخصصة في تموين الطائرات في العديد من المطارات حول العالم.

وجاء تجديد الاتفاقية بعد مسيرة حافلة من التعاون المشترك بدأت منذ 2007، حيث أثبتت خلالها الشركة قدرة كبيرة على تقديم مستويات من الخدمة والضيافة تليق بمستوى مطار الشارقة الذي يحظى بسمعة محلية ودولية كبيرة على كافة الصعد.

وتصل الطاقة الإنتاجية لشركة «ألفا للتموين» إلى حوالي 25 ألف وجبة يومياً بما يعادل 9 ملايين وجبة سنوياً تغطي احتياجات 60 ألف رحلة طيران، تنطلق من مطار الشارقة إلى مختلف أنحاء العالم، بالإضافة إلى تلبية احتياجات الصالات في المطار، وذلك في مواكبة لعمليات التطوير والتوسعة الشاملة التي ينفذها المطار في كافة المجالات.

وتعد «ألفا للتموين» والتي تندرج تحت مظلة «دناتا»، من الشركات الرائدة في العالم، وتشمل خدماتها المناولة الأرضية والشحن الجوي والسفر والتموين، وتمارس أنشطتها في أكثر من 80 دولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات