وزير الاقتصاد: مبادرات التعافي والنمو تتضمن 3 مراحل

أكد معالي عبد الله بن طوق المري وزير الاقتصاد أن المبادرات الـ 33 التي تم إطلاقها واعتمدها مجلس الوزراء أول من أمس تتضمن 3 مراحل رئيسة وتشمل الأولى 14 مبادرة تركز على دعم التعافي والنمو وهدفها الرئيسي هو الحفاظ على الاقتصاد ودعمه مع الحفاظ على الصحة العامة.

وأضاف أن المرحلة الثانية تتضمن 9 مبادرات منها 5 مبادرات للتعافي و4 مبادرات للنمو وهي تركز على التعافي السريع بعد انقضاء إغلاق الاقتصاد، موضحاً أن المرحلة الثالثة تضم 10 مبادرات منها 7 مبادرات للتعافي و3 مبادرات للنمو وتستهدف تهيئة الإمارات لمسار إنمائي مستدام طويل الأجل.

وأوضح أن المبادرات الرئيسية للمرحلة الأولى تتركز بشكل مباشر في قطاعات تستهدف دعم وتشجيع السياحة الداخلية وتسهيل الضمانات ورفع نسبة المشتريات الحكومية للشركات المتوسطة والصغيرة بينما تركز مبادرات المرحلة الثانية على الاستثمارات الأجنبية المباشرة والعمل على إعادة تشجيع الاستثمار في الشركات الرقمية وغيرها وقد تتضمن هذه المرحلة وضع بروتوكول سياحي لدول الخليج.

وأوضح معالي الوزير أن الإمارات تتعامل بحذر وتأنٍ مع مراحل انتشار «كورونا» وتداعياتها، مشدداً على أن الهدف الرئيسي هو دعم اقتصاد الدولة وسرعة تعافيه والحفاظ على الصحة العامة للمواطنين والمقيمين.

وفي رده على سؤال لبرنامج الأسواق العربية على قناة العربية أمس حول مدى استعداد حكومة الإمارات على العودة لإغلاق الاقتصاد مرة أخرى كأحد الإجراءات الاحترازية مشيراً إلى أن دول العالم ومنها الإمارات وضعت إجراءات احترازية للمحافظة على صحة الإنسان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات