«هيتاشي إيه بي بي» تزوّد «نور أبوظبي» بمحولات رفع

أعلنت شركة «هيتاشي إيه بي بي باور جريدز»، العاملة في مجال شبكات الطاقة، عن تزويد محطة «نور أبوظبي»، أكبر محطة مستقلة للطاقة الشمسية في العالم، باثنين من محولات رفع الجهد، بقدرة 500 ميغا فولت أمبير، وزنة 350 طناً تقريباً لكل منهما، بما يسهم بشكل رئيسي في تعزيز كفاءة المحطة وربطها بشبكة كهرباء أبوظبي.

تم تشغيل محطة «نور أبوظبي» في منطقة سويحان بأبوظبي، وهي منطقة تقع في صحراء أبوظبي، وتعتبر واحدة من أكثر الأماكن تعرضاً للشمس، وأكثرها إنتاجية على صعيد توليد الطاقة الشمسية على وجه الأرض، حيث يمتد 3.2 ملايين لوح شمسي على مدّ النظر، يغطي مساحة تعادل 1100 معلب كرة قدم. وتزوّد المحطة، البالغة قدرتها 1.177 ميغاوات من الكهرباء خالية الانبعاثات الكربونية، طاقة كافية لتلبية احتياجات 90 ألف شخص في مدينة أبوظبي، أي أكثر من 6% من عدد السكان.

وتهدف استراتيجية الإمارات للطاقة 2050، التي تم إطلاقها في 2017 إلى توفير ما نسبته 44% من الكهرباء من مصادر الطاقة المتجددة وخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون 70% وتمثل محطة سويحان للطاقة الشمسية الكهروضوئية إنجازاً مهماً على طريق تحقيق هذا الهدف، حيث تسهم في تخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في أبوظبي 1 مليون طن في السنة – أي ما يعادل إزالة 200 ألف سيارة من الطريق.

وقال د.مصطفى الجزيري، المدير التنفيذي لشركة «هيتاشي إيه بي بي باور جريدز»، لمنطقة الخليج العربي والشرق الأدنى وباكستان: «تقوم الإمارات بتعزيز الاستفادة إلى أقصى حد من مواردها الغنية من الطاقة الشمسية، في إطار رؤيتها للتحول إلى الطاقة المستدامة .

إن سجلنا الحافل بتوريد محولات قوية ومنتجات طاقة وتوصيلات للشبكات عالية الجودة لمحطات الطاقة الشمسية الكبيرة يجعلنا شريكاً مثالياً لمشاريع بهذا الحجم والأهمية. ونحن سعداء بالتعاون مع «ستيرلنغ آند ويلسون»، ومساعدة شركة أبوظبي للنقل والتحكم «ترانسكو» وأبوظبي على تحقيق أهدافهم المتعلقة بالطاقة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات