"فينتيك تايمز": دبي موطن للتكنولوجيا المالية

قالت صحيفة" فينتيك تايمز" أنه مع الاعتراف بدبي كواحدة من المراكز المالية العشرة الأولى في العالم وموطن النظام البيئي الأول والأكثر شمولاً في المنطقة لتكنولوجيا المالية، فإن مركز دبي المالي العالمي في وضع حسن لإحراز تقدم كبير في هدفه لتشكيل مستقبل التمويل. وقد تجلى ذلك في السنوات الأخيرة من خلال جذبه لأكثر من 200 شركة مرتبطة بالتكنولوجيا المالية.

وقالت الصحيفة الأولى والوحيدة في العالم المخصصة للتكنولوجيا المالية، والتي تصدر في لندن، إن مركز دبي المالي العالمي يستمر في رؤية نمو في عدد الشركات الصينية العاملة من المركز. فضلا عن كونه الموطن الإقليمي لأكبر أربعة بنوك في الصين؛ حيث يضم البنك الصناعي والتجاري الصيني وبنك الصين للتعمير وبنك الصين والبنك الزراعي الصيني. كما يعد مركزًا للعديد من الشركات الصينية الكبيرة وشركات التكنولوجيا المالية التواقة لدخول أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا سريعة النمو والعمل مع المؤسسات المحلية في مبادرة الحزام والطريق.

وأضاف التقرير إن مركز دبي المالي العالمي يعد واحدًا من أكثر المراكز المالية تقدمًا في العالم، والمركز المالي الرائد لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، التي تضم 72 دولة يبلغ عدد سكانها التقريبي 3 مليارات نسمة ويبلغ الناتج المحلي الإجمالي الاسمي 7.7 تريليون دولار.

وتطرق التقرير إلى الأهمية التي يحظى بها المركز في المحافل الدولية فقال، إن المركز الذي يتمتع بسجل حافل يمتد لمدة 16 عامًا في تسهيل تدفقات التجارة والاستثمار عبر منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، يربط هذه الأسواق سريعة النمو مع اقتصادات آسيا وأوروبا والأميركتين من خلال دبي. فهو موطن لسلطة قضائية مستقلة ومعترف بها دوليا ونظام قضائي مثبت مع إطار القانون العام الإنجليزي، بالإضافة إلى احتضان أكثر من 25 ألف مهني يعملون في أكثر من 2500 شركة مسجلة نشطة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات