غرفة دبي تنظم ندوة لتعريف الشركات بالمزايا التنافسية في بنما

نظمت غرفة تجارة وصناعة دبي، عبر مكتبها التمثيلي في بنما، ندوة افتراضية تهدف إلى تعريف الشركات المحلية بالمزايا التنافسية والتعرف إلى الفرص الاستثمارية الواعدة في بنما.

وشهدت الندوة الافتراضية حضور كل من خوسيه أليخاندرو روخاس، وزير الاستثمار في القطاع الخاص في بنما، وحسن الهاشمي مدير إدارة العلاقات الدولية في غرفة دبي، و58 مشاركاً من أصحاب المصلحة في القطاعين الحكومي والخاص من الإمارات والمنطقة يمثلون قطاعات اقتصادية مختلفة.

وقال حسن الهاشمي إن الندوة تزامنت مع بداية التوسع السريع للعلاقات الاقتصادية بين دبي وأمريكا اللاتينية ضمن قطاعات رئيسية ذات اهتمام مشترك بين الطرفين مثل السياحة، اللوجستيات، الزراعة، الأمن الغذائي، التمويل، الخدمات الذكية، الابتكار، والشركات الناشئة.

شريك مميز

وأضاف: تكتسب أسواق أمريكا اللاتينية أهمية استراتيجية متزايدة بالنسبة لدبي والغرفة، وننظر إلى بنما باعتبارها شريكاً اقتصادياً متميزاً لما توفره من فرص استثمارية متميزة يمكن للشركات الإماراتية الاستفادة منها في تعزيز حضورها وتوسيع آفاق نشاطها الاستثماري في أمريكا اللاتينية.

ومنذ افتتاح غرفة دبي لمكتبها التمثيلي في بنما عام 2018، ازداد حجم التجارة بين الطرفين بشكل مطرد، حيث نمت التجارة الثنائية غير النفطة بنسبة 10% خلال الفترة ما بين عامي 2017 و2019 لتبلغ 171 مليون درهم خلال العام الماضي.

فرص

دعا خوسيه أليخاندرو روخاس وزير الاستثمار في القطاع الخاص في بنما الشركات في الإمارات للاستفادة من مكانة بنما كبوابة عالمية لتوسيع أعمالها في أمريكا اللاتينية. ويمكن للشركات في الإمارات الاستفادة من موقع بنما في مجال الاتصالات، حيث تتوسط سبعة من ألياف الاتصال الضوئية البحرية الرئيسية، وهناك الكثير من فرص الاستثمار غير المستغلة في المجال الرقمي الذي يمكن لشركات الإمارات أن تترك فيه أثراً ملحوظاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات