ورش تدريب لمترشحي جائزتي «دبي للجودة» و«دبي للتنمية البشرية»

نظّمت اقتصادية دبي، ممثلة بإدارة التميز لقطاع الأعمال، أول ورش عمل عبر الإنترنت، للمتقدمين الجدد في دورة العام 2020 لجائزة دبي للجودة، وجائزة دبي للتنمية البشرية.

وشكلت ورش العمل جزءاً من الجهود الحثيثة التي بذلتها إدارة التميز لقطاع الأعمال في الدائرة، لقيادة رحلة التميز في دولة الإمارات، وقد تم تنظيم الندوات عبر الإنترنت وذلك بسبب الإجراءات الاحترازية المتّبعة لمواجهة تداعيات كوفيد 19.

وقد تم تدريب أكثر من 3000 مقيِّم، إلى جانب الاعتراف بأكثر من 620 مؤسسة، وإطلاق العديد من المبادرات، بهدف إشراك الشركات الخاصة والجهات الحكومية، في الابتكار والتحسين، كجزء من حركة التميز التي قادتها إدارة التميز لقطاع الأعمال خلال الـ26 عاماً الماضية.

وتعد جائزة دبي للجودة العالمية، وجائزة دبي للجودة للهيئات التمثيلية، وجائزة دبي للجودة للصناعة الذكية، أمثلة قليلة للمبادرات التي تم طرحها تدريجياً من قبل إدارة التميز لقطاع الأعمال.

كما كثّف مكتب الجائزة، في الأشهر الأخيرة، جهوده لمساعدة المنظمات على إدارة الأزمات، وتوفير المعرفة والأدوات حول إطار التميز والابتكار والاستدامة.

وحضر ورشة عمل جائزة دبي للجودة حوالي 40 مشاركاً، بينما اجتذبت ورشة عمل جائزة دبي للتنمية البشرية 20 مشاركاً، وقد مثّل المشاركون قطاعات أعمال متنوعة، بما في ذلك التمويل والرعاية الصحية والسياحة والإنشاءات والخدمات والتصنيع والنقل والخدمات اللوجستية، بالإضافة إلى القطاع الحكومي.

وتم تقديم الورش من قبل مدربي المؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة، الدكتورة لورا سالاسكو، والدكتور فرانكو بيراتشي، ومارك كارستشي، وتطرقوا لكيفية إجراء التقييمات الذاتية وكتابة تقديم للجائزة، لدورة العام 2020.

وقالت شيخة أحمد البشري، مدير إدارة التميز لقطاع الأعمال في اقتصادية دبي: «تعكس ورش العمل التزام اقتصادية دبي في تلبية الاحتياجات الحالية والمستقبلية للأعمال، ودعمها للتكيف والنمو المستدام. استضفنا سلسلة من الندوات عبر الإنترنت، المرتبطة بالأعمال التجارية للمجتمع مجاناً، وذلك لتمكينهم من مواجهة التحديات الحالية، إلى جانب تعزيز جاهزيتهم للمستقبل».

تعتبر جائزة دبي للجودة، الإطار الوحيد الأكثر قيمة للشركات لتطبيق استراتيجية الجودة وتحسين فاعليتها، وذلك من خلال إشراك جميع الموظفين، لتحقيق الأهداف وتحقيق رضا المتعاملين بالتكلفة الأمثل.

وتعتبر جائزة دبي للتنمية البشرية، مفتوحة لجميع المؤسسات التي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها في القطاعين العام والخاص، والتي تستثمر في الموارد البشرية الوطنية.

التميز في الأعمال

تم تنظيم ورش العمل بهدف تشجيع مجتمع الأعمال وأصحاب العمل على المشاركة في جائزتي دبي للجودة ودبي للتنمية البشرية، وتعتبر الجائزتان أكثر دورات جوائز التميز في الأعمال تكراراً في اقتصادية دبي. ويتدرب المشاركون في الورش على تحسين أداء الأعمال وجودة الخدمة والتنمية البشرية، كما يتعلمون أيضاً كيفية تقييم تطورهم ذاتياً ومدى الأهلية للتقدم إلى الجائزة، وكيفية إعداد تقديم جائزة مناسب وفعّال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات