سعيد الطاير: تقديم خدمات الكهرباء والمياه وفق أعلى المعايير

مسؤولون: تسخير كل الإمكانات لضمان نمو وازدهار قطاعات الأعمال

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكد مسؤولون وأعضاء في الفريق التنفيذي لمؤشر تقرير سهولة ممارسة أنشطة الأعمال أن كل الجهات المشاركة تعمل على تسهيل إجراءات ممارسة الأعمال، وتسخير كل الإمكانات، لتسهيل مزاولة الأنشطة الاستثمارية بالرغم من الظروف الاستثنائية، التي تتشاركها دولة الإمارات مع العالم، ونجحت الجهات الحكومية، بفضل توجيهات القيادة الرشيدة، في تسهيل وتحسين بيئة ممارسة الأعمال، من خلال اتخاذ مجموعة من الإجراءات التحسينية، والحوافز الاقتصادية والتعديلات القانونية والتشريعية، لضمان نمو وازدهار قطاعات الأعمال.

وقال معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي حول الإجراءات الخاصة بمحور الحصول على الكهرباء: «نعمل في الهيئة على تنفيذ رؤية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، لتسهيل إجراءات ممارسة الأعمال، وتسخير كل الإمكانات لتسهيل مزاولة الأنشطة الاستثمارية.

وفي ظل انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، طورت هيئة كهرباء ومياه دبي خططها تماشياً مع التدابير الاحترازية والوقائية، التي اتخذتها دولة الإمارات وحكومة دبي، للحد من انتشار الفيروس، مع ضمان استمرارية الأعمال وتقديم خدمات الكهرباء والمياه، وفق أعلى معايير التوافرية والاعتمادية والكفاءة. واعتمدت الهيئة منظومة العمل عن بعد بنسبة 100 % للموظفين ممن لا تتطلب طبيعة عملهم الوجود في محطات الإنتاج، وذلك بفضل البنية التحتية الرقمية المتطورة، التي تمتلكها الهيئة».

 

بيئة استثمار تنافسية

وقال داوود الهاجري، مدير عام بلدية دبي، رئيس لجنة تطوير إجراءات تراخيص أعمال البناء في إمارة دبي، حول محور سهولة استخراج تراخيص البناء: «إنه تحقيقاً لرؤية قيادتنا الرشيدة للوصول للريادة العالمية، وتماشياً مع خطة دبي 2021، قامت لجنة تطوير إجراءات تراخيص البناء بوضع استراتيجية شاملة لرفع مستوى رضا المتعاملين، وتقديم خدمات متميزة لتهيئة بيئة استثمار تنافسية في إمارة دبي، بتوفير جميع الخدمات والطلبات الخاصة بالبناء والتشييد من خلال نظام دبي لتراخيص البناء».

وقد شرعت بلدية دبي بصورة مسبقة بأتمتة الأعمال لديها، والتعامل مع شركائها ومتعامليها من خلال الأنظمة الإلكترونية، ومن ضمنها نظام دبي لتراخيص البناء (DBPS) وهو عبارة عن نظام إلكتروني ذكي، يعتبر محوراً أساسياً في استراتيجية حكومة دبي للتطوير الرقمي لمعالجة جميع طلبات تراخيص البناء، من خلال منصة موحدة تضم بلدية دبي، وجميع دوائر حكومة دبي المعنية بتراخيص البناء، حيث يتم التعامل والتواصل مع المعنيين بقطاع البناء والتشييد، من خلال النافذة الموحدة للنظام دون الحاجة لزيارة أي من مراكز الخدمة بالدوائر الحكومية من تقديم طلب الترخيص حتى اكتمال البناء وتوصيل الخدمات وإصدار شهادة الإنجاز. ويتيح النظام استخدام «المحادثة التلفزيونية – فيديو كونفرس» للتواصل المباشر مع المهندسين ومناقشة مشاريعهم الهندسية.

أما في ما يتعلق بالأعمال في المواقع الإنشائية، فهي مستمرة وتم استثناؤها من «تقييد الحركة» مع الأخذ بالتدابير الاحترازية والوقائية وإجراءات السلامة، التي تم تعميمها على العاملين بالقطاع، ويتم متابعتها بصورة دقيقة ومستمرة، لضمان أمان وصحة العاملين بالقطاع، وقد تمت معالجة 1054 طلب تدقيق إنشائي و298 طلب إنجاز وتوصيل خدمات خلال الفترة من 1 أبريل إلى 15 أبريل بالإضافة إلى الاستمرار بتقديم كل الخدمات المساندة المرتبطة بأعمال البناء ضمن الوقت المحدد، ما يضمن استمرارية تنفيذ المشاريع بالإمارة وخصوصاً الحيوية منها.

تسجيل الملكية

وأشار ماجد صقر المري، المدير التنفيذي لقطاع التسجيل والخدمات العقارية في دائرة الأراضي والأملاك في دبي، إلى ما يتعلق بالتحسينات المتخذة في «محور تسجيل الملكية»، وقال إن فريق عمل الدائرة قام بإطلاق العديد من المبادرات لتغطية كل نقاط التحسين، من أبرزها تطوير خاصية الاستعلام عن الخرائط من خلال استخدام خريطة دبي دون الحاجة لإدخال أي معلومات للبحث، كما تم تطوير نظام الشكاوى بالتنسيق مع دائرة دبي الذكية، كما تم توفير كل الإحصاءات على موقع الدائرة بشكل تفاعلي، يتيح للمتعاملين الاستعلام عن أي فترة وحسب نوعية المبايعات، ومن المبادرات المهمة كذلك توفير مدققين في مكاتب أمين التسجيل، ما يضمن انتهاء المعاملات خلال خطوة واحدة، وفي يوم واحد بدلاً من خطوتين، ومدة يوم ونصف».

وأكد أن فريق العمل عقد ورشة تعريفية وتفاعلية مع الخبراء العقاريين، وشركاء الدائرة في القطاع وكل المعنيين، لشرح وتوضيح تلك المبادرات والاستماع إلى مقترحاتهم، ضمن عمليات التطوير والتحسين المستمر.

خدمات البناء والتشييد

قال داوود الهاجري: إن خدمات البناء والتشييد التي تقدمها بلدية دبي للمتعاملين لم تتأثر إطلاقاً، ولم يشهد عملاؤنا أي تغيير سلبي، نظراً لأن جميع خدماتنا (طلبات التصريح والاستفسارات والمناقشة) تتم عبر الإنترنت، وقد تم خلال الفترة من 1 أبريل إلى 15 أبريل استلام ومعالجة أكثر من 1300 طلب ترخيص، وضمن الوقت المحدد للإنجاز، كما تم خلال الفترة نفسها تم إجراء أكثر من 1000 مناقشة فيديو.

 

 

طباعة Email