دبي الأولى إقليمياً و 11 عالمياً بعدد الأثرياء

حلّت الإمارات في المركز 13 ضمن قائمة لـ 15 مدينة عالمية رئيسة لتمركز المليارديرات في 2019 باحتضانها 47 مليارديراً بثروة قدرت بنحو 16.3 مليار دولار متقدمة على كل من كندا 46 وسنغافورة 45 مليارديراً بحسب تقرير أصدرته مؤخراً «ويلث إكس» الرائدة العالمية في معلومات ودراسات الثروة بعنوان«تعداد المليارديرات 2020».

وتفوّقت دبي على مدن الشرق الأوسط وأفريقيا كافة في احتضان العدد الأكبر من المليارديرات، في حين حلّت في المركز 11 عالمياً ضمن قائمة مدن كبار أثرياء العالم الرئيسية الـ 15. ووفق القائمة التي تفوقت فيها على كل من ساو باولو وهانغزو وطوكيو، كانت دبي موطناً لـ 35 مليارديراً في 2019.

وخلصت الدراسة إلى أن ما يقرب من 29% من المليارديرات في العالم يتركزون في المدن الـ 15 الرئيسية، التي سجلت إضافة 37 مليارديراً، ما رفع العدد الإجمالي إلى 810 مليارديرات.

وظلت نيويورك موطن المليارديرات الأول وأضافت 8 مليارديرات في 2019، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 113، بزيادة 17 عن هونغ كونغ الوصيفة التي ضمت 96 مليارديراً تليها سان فرانسيسكو بـ 77 مليارديراً وموسكو 4 بـ 73 مليارديراً، ولندن 66 مليارديراً وجاءت طوكيو في ذيل القائمة التي خلت من أي مدينة عربية في المركز 15 بـ 30 مليارديراً.

وأوضح التقرير أن صافي ثروة مليارديرات العالم تأثر بشكل ملحوظ بفعل جائحة «كوفيد 19» إذ لم يخلق جميع المليارديرات صورة متساوية. فقد نما عدد المليارديرات في التكنولوجيا والتأمين والأعمال والخدمات والرعاية الصحية بنسبة تتراوح بين 6 و9٪ خلال الأشهر الخمسة الأولى من 2020 مقارنة بعام 2019 وقد كانت معاناة المليارديرات في قطاعات الشحن، والملابس وصناعة الطيران هي الأسوأ.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات