إقبال قوي على منتجات العملات ببورصة دبي للذهب والسلع

شهدت بورصة دبي للذهب والسلع إقبالاً قوياً ومستمراً من قبل المستثمرين على محفظتها من منتجات العملات رغم تقلبات أسعار صرف العملات الأجنبية.

وفي يونيو، سجلت محفظة أزواج العملات الرئيسية الستة G6 في بورصة دبي للذهب والسلع نمواً في حجم تداولاتها بنسبة 265.56% على أساس سنوي، وبنسبة 456.69% منذ بداية العام وحتى تاريخه مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وحققت العقود الآجلة للجنيه الإسترليني والين الياباني أفضل أداء ضمن المحفظة، مسجّلةً نمواً في متوسط حجم التداول اليومي بنسبة 307.58% و1010.45% على التوالي على أساس سنوي.

ويأتي هذا الأداء القوي لمجموعة منتجات العملات في بورصة دبي قبل إطلاق العقود الآجلة المتجددة لـ3 عملات أجنبية، والتي ستوفر للمستثمرين فرصاً أكبر للتحوط بكفاءة ضد المخاطر، لا سيما خلال هذه الفترة التي تشهد فيها الأسواق تقلبات متزايدة. وسيتم طرح العقود الآجلة المتجددة العملات الأجنبية الثلاث، وهي اليورو والجنيه الإسترليني والدولار الأسترالي مقابل الدولار الأمريكي، للتداول اعتباراً من الاثنين 6 يوليو.

وبلغ إجمالي أحجام التداول في البورصة 948.377 عقداً بقيمة23.96 مليار دولار في يونيو. كما سجلت البورصة الشهر الماضي معدل اهتمام مفتوح وصل إلى 145.493 عقداً.

وقال ليس ميل، الرئيس التنفيذي لبورصة دبي للذهب والسلع: يشهد سوق العملات الأجنبية في جميع أنحاء المنطقة نمواً سريعاً في السنوات الأخيرة، لكنه عزز مكانته بقوة خلال الأشهر القليلة الماضية من خلال إقبال المستثمرين. وينطبق هذا الأمر بشكل خاص في الإمارات ، التي تعتبر مركزاً إقليمياً للمتداولين من الأفراد والمؤسسات بفضل بنيتها التنظيمية القوية.

وبعد إطلاق العقود الآجلة المتجددة لثلاث عملات أجنبية الأسبوع المقبل، تخطط البورصة لتوسيع محفظتها من العقود الآجلة للروبية الهندية من خلال طرح عقد آجل أسبوعي للروبية الهندية مقابل الدولار في وقت لاحق من الشهر. وسيوفر العقد الجديد للمشاركين بالسوق فرصاً للتحوط والمراجحة على المدى القصير.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات