"موانئ دبي" تستعد لتدشين نظام تخزين الحاويات بالمنصات المرتفعة الأول من نوعه بالعالم

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أعلنت شركة "موانئ دبي العالمية"، المزود العالمي الرائد للحلول اللوجستية الذكية المتكاملة، الانتهاء من تجميع أول نظام من نوعه في العالم لتخزين الحاويات بالمنصات المرتفعة (والمعروف اختصارًا باسم HBS) في ميناء جبل علي.

ويُعد نظام "بوكس باي" مشروعاً مشتركاً بين "موانئ دبي العالمية" ومجموعة "إس إم إس" الألمانية المتخصصة في مجال الهندسة الصناعية.

ومن المقرر البدء في مرحلة التشغيل التجريبي قبل شهر سبتمبر المقبل، حيث يُتوقع أن تؤدي هذه التقنية الذكية المبتكرة إلى تغيير جذري في طريقة مناولة الحاويات في الميناء.

ويعتمد النظام الجديد لمناولة الحاويات آلياً، والحاصل على براءة اختراع، على فكرة التخزين الطابقي للحاويات، حيث يمكن تخزين الحاويات في طوابق مرتفعة تصل إلى 11 طابقاً.

وتتجاوز الطاقة الاستيعابية للنظام من خلال الأداء المعزز الطاقة الاستيعابية للساحات الأرضية التقليدية بأكثر من ثلاثة أضعاف، ما يخفض الانبعاثات في محطات الحاويات بنسبة تصل إلى 70%، بالإضافة إلى تفوقه من حيث مستوى الكفاءة والفعالية حيث يسمح بالوصول بسهولة إلى أي حاوية بشكل فردي دون الحاجة إلى إزاحة أو تحريك حاوية أخرى، فالنظام التقليدي في مناولة الحاويات يعتمد على تخزين الحاويات بعضها فوق بعض، وهو ما يستلزم عادةً تحريك الكثير من الحاويات من مكانها من أجل الوصول إلى الحاويات الموجودة على المنصات الأقل ارتفاعاً.

وقد تم هذا الأسبوع الانتهاء من تركيب آخر المكونات الرئيسية للنظام، وهي عبارة عن شاحنة رفع آلية تُستخدم في رفع الحاويات من أجل إنزالها ورفعها من وإلى الشاحنات الخارجية، حيث يتم تحريك الحاويات للعمليات الأرضية داخل وخارج نظام "بوكس باي" من خلال أحزمة ناقلة تحت الأرض قبل أن تقوم الرافعات برفعها إلى أماكنها المخصصة لها في الطابق المحدد.

توفر المرحلة الأولية من المشروع وحدات تتسع لتخزين 792 حاوية، وستتمكن ساحة صناعية كاملة تعمل بنظام تخزين الحاويات بالمنصات المرتفعة خلف المَرسيَين الجديدين اللذين لا يزالا قيد الإنشاء بمحطة الحاويات رقم 4 بميناء جبل علي، من مناولة أكثر من ثلاثة ملايين حاوية سنويًا، وسوف يتم تشغيل الرافعات والشاحنات المخصصة للمناولة والتخزين بشكل آلي بالكامل، ولكن ستتم الاستعانة بسائق لقيادة حاملة الحاويات في البداية خلال مرحلة التشغيل التجريبي.

صُمم نظام "بوكس باي" بصورة تسمح بإدارته كهربائياً بشكل كامل، وسيكون الساحة الوحيدة لمناولة الحاويات التي تعمل بالطاقة الشمسية، من خلال تركيب الألواح الشمسية فوق سطحه.

وتعليقًا على هذا الإنجاز المهم، قال سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة "موانئ دبي العالمية": "يأتي هذا الإنجاز الكبير في إطار سعينا الدائم لاسكتشاف تقنيات جديدة ومبتكرة لإضافة قيمة مميزة وتحسين كفاءة عملياتنا وتقديم تجربة أفضل لعملائنا، وعلى الرغم من التحديات التي يواجهها العالم حالياً، نقدم هذا النظام المتقدم لتخزين الحاويات بالمنصات المرتفعة إلى سلاسل التوريد العالمية، مما يؤكد ريادتنا العالمية في مجال الحلول اللوجستية الذكية.

ومن خلال السرعة والكفاءة والقدرات الرقمية التي تعتبر عناصر جوهرية في أعمال الموانئ ومحطات الحاويات، نلتزم بتقديم أفضل تجربة للمستوردين، كما أننا على ثقة من أن نظام "بوكس باي" سيُسهم في إحداث تغييرات جذرية في أنماط تخزين الحاويات في المستقبل".

من جهته، قال ماتياس دوبنر، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي،"بوكس باي": "نشعر بالفخر لبدء العمل بهذه التقنية الواعدة قريباً، فبالإضافة إلى زيادة سرعة التخزين، تساعد تقنية "بوكس باي" في زيادة الطاقة الاستيعابية للتخزين على نفس المساحة، فهذا النظام يعد ثورة حقيقية في قطاع الموانئ، حيث يرسي معايير جديدة في العمليات وتحييد انبعاثات ثاني أكسيد الكربون".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات