العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    المجلس يشدد على ضرورة إلزام مشغلي الخدمة بالحضور

    محمد الكشف: تعيينات الوافدين تقارب ضعف تعيينات المواطنين

    انتقد أعضاء بالمجلس الوطني الاتحادي، تراخي وعدم تجاوب الشركات المشغلة لخدمات الاتصالات بالدولة "اتصالات" و "دو"، في حضور جلسات لجنة شؤون التقنية والطاقة والثروة المعدنية بالمجلس، لمناقشة الخدمات المقدمة من شركات الاتصالات، مشددين على ضرورة إلزامها بالحضور وفقاً للإجراءات المتبعة.

    وأفاد محمد الكشف عضو المجلس الوطني الاتحادي، بأن التقرير الذي أعدته اللجنة المختصة حول خدمات مشغلي الخدمة، أشار إلى محدودية أرباح مؤسسة الإمارات للاتصالات "اتصالات في الخارج" وأن معظم أرباح الشركة من السوق الإماراتية.

    ولفت إلى أن التقرير تطرق إلى أن عدد تعيينات الوافدين يقارب ضعف عدد تعيينات المواطنين في كل من "اتصالات" و "دو" مقابل ارتفاع عدد الاستقالات في المؤسستين، خلال الأعوام (2017 – 2019)، مؤكداً في الوقت نفسه عدم وضوح العروض والخدمات المقدمة للعملاء من قبل الشركات المشغلة لقطاع الاتصالات.

    وأوضح المجلس، بأن الاستبيان الذي أجرته اللجنة المختصة، حول جودة الخدمات المقدمة من الشركات المشغلة لقطاع الاتصالات، أن 75% من أفراد العينة يرون أن إشعار الخدمات المقدمة من شركات الاتصالات مرتفعة، وأن 44% من أفراد العينة يرون أن شركات الاتصالات لا تقدم أي عروض ومبادرات كافية لأصحاب الهمم وكبار المواطنين في الدولة.

    وفي ظل وباء كورونا أشار استبيان أجراه المجلس، بأن 62.78% من إجمالي عينة ضمت 1013 شخصاً، بأنهم غير راضين بنسب متفاوتة عن جودة جميع خدمات الشركة في ظل انتشار الوباء، وأن 78% من أفراد العينة غير راضين بنسب متفاوتة عن توفير لشركات لعروض ومبادرات كافية في ظل الجائحة.

    طباعة Email