«الاتحاد العقارية» تكشف تفاصيل قضية تحكيم بقيمة 1.5 مليار درهم

كشفت شركة الاتحاد العقارية، أمس، عن تفاصيل الإجراءات القانونية في قضية التحكيم، للمطالبة بحوالي 1.5 مليار درهم.

وقالت في بيانٍ لسوق دبي المالي، إن المطالبة تمثل قيمة تقديرية للمبالغ المستحقة لشركة تابعة ومملوكة بالكامل لها، كانت هي المقاول من الباطن الذي رشحه المقاول الرئيس لتنفيذ الأعمال الكهربائية والميكانيكية والسباكة لمشروع رئيس في دبي.

نزاع

وأشارت إلى أنه تم تسليم المشروع منتصف 2009، ولاحقاً، وبعد تسليم المشروع، نشأ نزاع بين الشركة التابعة (كمقاول من الباطن)، والمقاول الرئيس، حول بعض الاختلافات في الأعمال المنجزة من قبل الشركة التابعة، والتي استحقت بموجبها الشركة التابعة مدفوعات معينّة، مع الأخذ في الاعتبار حجم وتعقيد المشروع، جرت عدة مفاوضات مطولة منذ بدء النزاع، بهدف تسوية مطالبة الشركة التابعة ودياً، ولكنها لم تؤدِ إلى حل مقبول لجميع الأطراف.

وأضافت الشركة أن الإدارة الجديدة، التي تم انتخابها منتصف 2017، اعتبرت أنه، وفي ضوء المفاوضات السابقة غير الناجحة التي وصلت إلى طريق مسدود، فمن مصلحة الشركة والمساهمين، السعي لاسترداد مستحقات الشركة التابعة من المقاول الرئيس، ومن خلال الخوض والشروع في إجراءات التحكيم. مع الأخذ في الاعتبار، مدى تعقيد هذه المطالبة، والحجم الهائل للمستندات والأدلة التي تحتاج إلى أرشفة ودراسة وافية في مئات الآلاف من الأوراق المطلوبة لتقديم المطالبة.

وتابعت: «عينت الإدارة خبراء وشركة محاماة أمريكية، ما مكّن الشركة التابعة من رفع دعوى. وبغية تجنب التكاليف على الشركة التابعة في متابعة مطالبتها، سعت للحصول على تمويل كامل لهذه القضية، وتم تحقيق ذلك بنجاح أوائل 2020».

تحكيم

ولفتت الشركة إلى أن إجراءات التحكيم جارية أمام واحدة من أبرز مؤسسات التحكيم الدولي في إمارة دبي. وأضافت أنها في حالة تمكن الشركة التابعة من الحصول على قرار لصالحها في هذه القضية، سينعكس بشكل إيجابي جداً على المركز المالي لكل من الشركة التابعة، وكذلك على الاتحاد العقارية، كونها الشركة الأم للشركة التابعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات