18.5 % من المؤسسات معرضة لتهديدات إلكترونية

توقع تقرير جديد لشركة ديجيتل14، المتخصصة في مجالات التحول الرقمي واستدامة أمن الشبكات الإلكترونية، ارتفاعاً في الهجمات الإلكترونية في الإمارات، حيث من المرجح أن تكون 18.45% من الجهات المختلفة التي تقدم خدماتها للجمهور في الإمارات معرضة بشكل خاص لخطر التهديدات الإلكترونية.

وتتعرض الإمارات إلى ما معدله نحو 304 هجمات إلكترونية في اليوم الواحد، وتعتبر النسبة الأعلى بين دول مجلس التعاون الخليجي، ومن المرجح أن تكون أكثر من 42,500 من كاميرات المراقبة التي تستخدم بروتوكول الإنترنت عرضة للهجمات الإلكترونية عبر الخليج. ويبلغ عدد مسجّلات الفيديو الرقمية (DVR) عبر المنطقة والتي تعتبر مفتوحة على شبكة خارجية نحو 8000 جهاز.

ويركز التقرير بشكل خاص على معرض إكسبو دبي، الذي يسلط الضوء على الإمكانات والفرص التي توفرها التقنيات المختلفة للمدن الذكية المستقبلية حول العالم. وسيواجه المعرض، أحد أكثر المعارض العالمية اتصالاً وتطوراً من الناحية التكنولوجية، تحديات أمنية لوجستية وإلكترونية مماثلة لتلك التي تواجهها المدن الذكية، ولكن في إطار زمني قصير نسبياً.

وستشرف ديجيتل14، بصفتها المزود الرسمي لحلول وبرامج الأمن الإلكتروني في إكسبو دبي، على عمليات الأمن الإلكتروني للمنصة الرقمية الخاصة بالمعرض، لتوفير تجربة رقمية آمنة للزوار والمشاركين.

المدن الذكية

وأشار التقرير الذي أطلقته الشركة أمس، بعنوان «المدن الذكية: الفعالية والمخاطر والاستجابة»، إلى أنه على الرغم من الدور المحوري للمدن الذكية في تعزيز الإمكانات وتوفير فرص الأعمال على نطاق واسع في الإمارات والمنطقة، إلا أن تقنية إنترنت الأشياء (IoT) التي تعتبر الأساس الذي ترتكز عليه شبكات الاتصال المتطورة والمترابطة في المدن الذكية، تشكل مجالاً وهدفاً مهماً لمنفذي الهجمات الإلكترونية باختلاف أنواعها ومستوياتها.

ويقترح التقرير 6 توصيات قابلة للتطبيق على المؤسسات الإماراتية للوقاية من الهجمات الإلكترونية الجديدة والمتطورة، بما في ذلك التحقق من أجهزة إنترنت الأشياء قبل استخدامها، والمراقبة المستمرة لجميع الأجهزة على شبكة إنترنت الأشياء، وعزل أجهزة إنترنت الأشياء بعيداً عن الشبكات الحيوية والأساسية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات