الإمارات والأردن تتعاونان لتوحيد الإجراءات الوقائية بالشحن الجوي

اتفقت الهيئة العامة للطيران المدني، وهيئة تنظيم الطيران المدني في الأردن، على التعاون المشترك فيما بينهما بهدف توحيد الإجراءات الوقائية لمواجهة فيروس «كورونا» المستجد في منظومة الشحن الجوي وخلق منظومة شحن جوي أكثر أمناً وسلامةً بين البلدين.

وقال سيف السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني، إن المبادرة تعد مثالاً يحتذى على المستويين الإقليمي والدولي إلى جانب كونها تمثل نقطة انطلاق لفتح باب التعاون المماثل مع دول أخرى في المستقبل القريب لما تحمله من تشجيع للعديد من الدول على توحيد إجراءاتهم الوقائية مع الإمارات، الأمر الذي ينعكس إيجابياً على حركة الشحن الجوي ودفع عجلة الاقتصاد في إطار الامتثال لإجراءات وقائية لمنع انتشار «كوفيد 19» في منظومة الشحن الجوي بين الدول.

وأوضح أنه في ظل الظروف الراهنة لتفشي وباء «كورونا» وتأثيره على شركات الطيران وتدفق الحركة التجارية يجد الشحن الجوي اهتماما خاصا لدوره الهام والحيوي في نقل المعدات الطبية والأدوية والأغذية والمواد الخطرة والمواد سريعة التلف والبضائع العامة والخاصة بمختلف أنواعها.

وقال عطوفة كابتن هيثم مستو رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم الطيران المدني الأردني إنه تم الاتفاق على تشكيل لجنة فنية مكونة من الطرفين الأردني والإماراتي لأهمية التبادل التجاري بين البلدين على مستوياتٍ عدة، منها نقل البضائع والمسافرين وصيانة الطائرات.

وأضاف: ما تم إنجازه حتى اللحظة هو مرحلة نقل البضائع، حيث تمت مواءمة الإجراءات والتأكد من فعاليتها وكفاءتها لتضمن الالتزام الأكمل بالمتطلبات الدولية والمتعلقة بسلامة وأمن الطيران المدني، وذلك بما يكفل سلاسة التبادل التجاري الجوي بين البلدين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات