مجلس السفر العالمي: قطاع السياحة يدعم اقتصاد الإمارات بعد كورونا

كشف تقرير حديث صادر عن مجلس السفر والسياحة العالمي، عن أنه ومع استمرار دولة الإمارات في معركتها ضد فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، سيسهم قطاع السفر والسياحة بشكل كبير في تعافيها الاقتصادي بمجرد مكافحة الفيروس.

وأظهر تقرير المجلس الذي يمثل القطاع الخاص العالمي للسفر والسياحة، مدى أهمية القطاع في قيادة اقتصاد الإمارات العربية المتحدة في عام 2019.

وبحسب التقرير، دعم القطاع 745.2 ألف وظيفة مباشرة وغير مباشرة في الدولة خلال العام الماضي، أو واحدة من كل تسعة بما يعادل 11.1٪ من إجمالي القوى العاملة في البلاد، في حين بلغ عدد الوظائف المباشرة التي يوفرها القطاع العام الماضي 352 ألف وظيفة.

وأظهر التقرير، ان الإمارات حققت المرتبة 22 دولياً في مساهمة القطاع المباشرة في الناتج المحلي الوطني بواقع 82 مليار درهم، والمرتبة 25 في مساهمة القطاع الإجمالية في الناتج المحلي بواقع 178 مليار درهم، أي بمساهمة 11.9% من الناتج المحلي، بزيادة 5% مقارنة بالعام 2018.

ولفت مجلس السفر والسياحة العالمي، إلى أن قطاع السفر والسياحة في دولة الإمارات تجاوز نمو الاقتصاد الكلي للعام الخامس على التوالي.

وحلت الإمارات المرتبة العاشرة عالمياً في حجم إنفاق السياح الدوليين على السفر والسياحة فيها، بواقع 141 مليار درهم خلال 2019.

وأفادت البيانات بأن الدولة حلت في المرتبة 19 عالمياً في حجم الاستثمار في قطاع السفر والسياحة، حيث سجلت 27.5 مليار درهم خلال العام الماضي.

وحققت الإمارات المرتبة 27 في نمو حجم الاستثمار العام الماضي، مقارنة بعام 2018 بواقع 8.9%، فيما سجلت المرتبة 24 عالمياً في نمو عدد الوظائف في القطاع العام الماضي بواقع 6.1%.

ويقارن مجلس السفر والسياحة العالمي في بياناته السياحية بين 185 دولة حول العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات