«قطرة» تعالج 300 ألف متر مكعب مياه صرف صحي يومياً

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكد جورفان ديرسيل المدير العام لمشروع «قطرة» أن هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) تطور مشتلاً تصل مساحته إلى 15 هكتاراً على أرض (قطرة)، حيث يستفاد من المياه المعالجة المتوافرة والحمأة الجافة كسماد، ومتوقع الانتهاء من المشروع بحلول نهاية عام 2020، وسوف يتضمن قسماً تعليمياً يستقبل الطلبة لتعريفهم بعملية إعادة استخدام المياه التي تنتجها مصفاة الطاقة الحيوية، إلى جانب موضوعات أخرى مرتبطة بالجانب النباتي.

كما تدير قطرة أصول مياه الصرف الصحي وإعادة استخدام المياه في الشارقة، فيتم معالجة 30,000 متر مكعب من مياه الصرف الصحي يومياً، إضافة إلى إعادة توزيع المياه النظيفة حتى مسافة 47 كم من خلال 1600 ناقلة يتم تسلمها يومياً.

وقال إن «قطرة» هي مشروع مشترك بين القطاعين العام والخاص ممثَّلَين بهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) ومجموعة بيسكس، ويهدف المشروع إلى توسيع نطاق الاستثمار الأجنبي المباش ر في تطوير البنية التحتية لمياه الصرف الصحي للإسهام في نهضة الشارقة الاقتصادية والاجتماعية والبيئية.

متطلبات

ولفت جورفان إلى أن (قطرة) توفق بشكل أساسي بين متطلبات الصحة العامة وضرورة التطوير الحضري المستدام، كما تتبنى الشركة بهذا الخصوص أفضل الممارسات والتقنيات ضمن فئتها، كما تبذل جهوداً جبارة لأداء رسالتها، مبيناً أن الشركة تسعى إلى إنتاج وتوزيع مياه عالية الجودة لاستخدامات غير الشرب بديلاً مستداماً للمياه المحلاة، كما تعد مصفاة الصجعة الحيوية من أهم الأصول، إضافة إلى تشجيعها تطوير الحياة البرية من خلال بحيرات كبيرة تستفيد منها مجموعة متنوعة من الطيور والحيوانات، كما أنه بعد تجفيف الحمأة التي تنتجها المحطة ليتم استخدامها في مصانع الأسمنت بدلاً من الفحم.

منتجات حيوية

وأضاف إنه خلال عملية معالجة مياه الصرف الصحي تنتج نفايات يتم توظيفها في أمور عديدة، أبرزها المياه المعالجة التي يمكن استخدامها في الري وأعمال البناء، والحمأة الجافة التي تعد منتجاً غنياً بالعناصر المغذية ويتمتع بقيمة عالية من السعرات الحرارية ما يجعلها ملائمة لاستخدامات معينة، إضافة إلى إنتاج الغاز، حيث تطلق محطة المعالجة غازاً مشتعلاً وتتنوع خيارات التقاطه واستخراج الطاقة منه.

وقال إن هناك طلباً متنامياً للمياه عالية الجودة في الإمارات، منها الاحتياجات المنزلية والاقتصادية والصناعية في ضوء النمو السكاني المتسارع، كما أن القطاعات الصناعية في الشارقة تلعب دوراً مهماً ومحورياً ومتسارعاً، ما يتطلب بدائل مناسبة لعمليات تحلية المياه المكلفة، لذلك فإن مشروع (قطرة) يخدم كافة تلك الاحتياجات من خلال توفيرها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات