تقرير عالمي: انتعاش متوقع بفنادق دبي في سبتمبر

توقعات بتعافي القطاع السياحي خلال الفترة المقبلة | أرشيفية

توقع تقرير حديث أن يبدأ انتعاش سوق الفنادق في دبي في سبتمبر 2020، مدفوعاً بشكل رئيس بطلب محلي مصدره سكان الإمارات، وطلب تجاري لاحق من دول مجلس التعاون.

وذكر تقرير أصدرته مؤخراً «هوسبيتالتي نيت» الهولندية، المتخصصة في أخبار الصناعة الفندقية بعنوان توقعات أداء الفنادق 2020-2024، أن دبي ستشهد انتعاشاً أسرع من أسواق دول مجلس التعاون الأخرى على خلفية الطلب المتوقع قبل وأثناء إكسبو دبي الذي سيقام في أكتوبر 2021 وينتهي في مارس 2022.

وحول توقعاته لمعدلات الإشغال، أفاد التقرير بأن من المنتظر حدوث تصحيح واسع على مستوى السوق عام 2023، متوقعاً في الوقت نفسه استقرار سوق الفنادق وتعافيه بحلول 2024 وإن كان عند مستويات أقل من 2019.

وقدم التقرير عدة افتراضات تحكم توقعاته لأهم الأحداث ومعدلات الإشغال من 2020 حتى 2024 ومن أبرزها توقعه تعافي أسعار النفط والغاز خلال الاثني عشر شهراً القادمة ومواصلة الحكومات دعم وتسهيل الأحداث والفعاليات الإقليمية والمحلية واستمرارها في رصد واحتواء انتشار «كوفيد 19» وتوافر لقاح مضاد للفيروس أو علاج معتمد خلال الـ12 شهراً القادمة ورفع حظر السفر الإقليمي والدولي من وإلى أسواق المصدر الرئيسة بالكامل بحلول أكتوبر 2020؛ وتحسن ثقة المسافر والوجهة المضيفة؛ كما سيتم إعادة فتح 65 % من الفنادق المغلقة وستستأنف تلك المحولة إلى مرافق حجر صحي عملياتها العادية بحلول نهاية عام 2020 وسيقام معرض دبي بين أكتوبر 2021 ومارس 2022.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات