«مايم كاست» تطلق تقريراً لبناء عمليات الأمن ومواجهة الهجمات السيبرانية

أطلقت شركة «مايم كاست» لأمن البريد الإلكتروني والبيانات، أحدث تقرير لمركز الأبحاث للصمود في وجه الهجمات السيبرانية، والذي يسلط الضوء على التوجهات الرئيسية لبناء وتشغيل مركز للعمليات الأمنية، ويحمل التقرير عنوان «تحول مركز العمليات الأمنية: بناء عمليات الأمن المستقبلية اليوم».

يعد مركز الأبحاث للصمود في وجه الهجمات السيبرانية مجموعة مستقلة من قادة الأمن، الذين يعملون من أجل فهم التحديات التي تواجهها المؤسسات للصمود في وجه الهجمات السيبرانية حول العالم، ويقدم التوجيه الدقيق بناء على الدروس المستفادة من خبرات وتجارب امتدت على مدى عقود.

وفيما تمثل فجوة المهارات تحدياً واضحاً، ويبدو من غير المحتمل أن تحظى المؤسسة بطاقم كامل، فإن النقص يكشف عن فرصة لتعزيز مهارات قوى العمل الحالية لدى المؤسسات من خلال أكاديميات التدريب أو الدوران الوظيفي.

واعتماداً على احتياجات العمل، وكما هو الحال في مجالات العمل الأخرى، يمكن أن يكون المزودون كونهم طرفاً ثالثاً ذوي قيمة مميزة أو عائقاً أمام التقدم. وعندما تتحول علاقة تعهيد خارجي إلى شراكة في الأمن الإلكتروني، يمكن أن يصبح الفريق الخارجي لمركز العمليات الأمنية شريكاً رئيسياً في علاج المشاكل وصياغة الاحتياجات الأمنية طويلة الأمد للمؤسسة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات