قطاع الفنادق يتعافى في الربع الأخير

يتوقع مستثمرو الفنادق تعافي القطاع في الربع الرابع من العام الحالي، مع انحسار تأثيرات «كورونا».

وأجرت كوليرز إنترناشيونال استبياناً للمستثمرين في قطاع الفنادق في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، للتعرف على وجهة نظرهم في ما يتعلق بتأثير جائحة (كوفيد 19)، حيث تبين قيام 79% من ملاك ومشغلي الفنادق بإغلاق فنادقهم بصورة جزئية أو كلية، بسبب انخفاض معدلات الإشغال.

وبحسب الاستبيان لا يزال معظم مستثمري الفنادق متفائلين بشأن حدوث فترة انتعاش سريعة نسبياً، حيث يتوقع 46% منهم أن تبدأ فترة التعافي خلال الربع الرابع من عام 2020.

وقامت أبوظبي بإلغاء جميع الرسوم السياحية والبلدية خلال عام 2020، مع توفير استرداد نقدي حتى 20% من القيمة الإيجارية لقطاعات المطاعم والسياحة والترفيه حتى نهاية العام، حيث قطاع السفر والسياحة هو الأكثر تضرراً من انتشار الفيروس، ولهذا تم تصميم هذه المبادرات لدعم القطاع خلال هذه الفترة العصيبة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات