اقتصادية أبوظبي تطالب المراكز التجارية بعدم التهاون في الإجراءات الاحترازية

طالبت دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي، ملاك ومدراء المراكز التجارية "المولات" في إمارة أبوظبي التي تم منحها تصريحا بإعادة افتتاح أبوابها للزوار والمتسوقين بالالتزام الكامل بالشروط والتعليمات الواردة في تعميمها بشأن تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية لمكافحة عدوى فيروس كورونا (كوفيد-19).

جاء ذلك في تعميم صادر عن الدائرة وجهت فيه ملاك وإدارات ومدراء المراكز التجارية في أبوظبي بأن التهاون والتساهل في تطبيق التعليمات أو مخالفتها سيعرضهم للمخالفة من قبل فرق التفتيش التابعة للدائرة وفقا للبند رقم 72 من جدول مخالفات المنشآت الاقتصادية.

وأفاد التعميم أن عقوبة عدم الالتزام بالتعهد والتعاميم أو التعليمات والشروط والضوابط الصادرة عن دائرة التنمية الاقتصادية تبدأ بقيمة 3000 درهم ثم 6 آلاف في الثانية و8 آلاف في الثالثة و10 الاف في المخالفة للمرة الرابعة وتنتهي بإصدار قرار اغلاق المنشأة بعد ذلك.

وأكد راشد البلوشي وكيل دائرة التنمية الاقتصادية ابوظبي أن المرحلة الراهنة التي تعمل فيها حكومة امارة ابوظبي على اتخاذ كافة الاجراءات والتدابير الوقائية اللازمة لحماية مجتمع إمارة أبوظبي ودولة الإمارات بشكل عام من وباء فيروس كورونا (كوفيد- 19) تتطلب منا جميعا رفع مستوى المسؤولية والحرص الكامل والتعامل مع الظروف الراهنة بحذر شديد وذلك من خلال تطبيق كافة الإجراءات والتعليمات سواء من قبل الشركات او افراد المجتمع من مواطنين ومقيمين.

ودعا البلوشى، إدارات المراكز التجارية التي باشرت بافتتاح أبوابها في امارة أبوظبي إلى الالتزام التام بكافة التعليمات والتعاميم الصادرة عن أي من المراجع المختصة لا سيما خفض الطاقة الاستيعابية إلى 30% ومنع الدخول لمن يفوق عمره 60 عاماً و لمن يقل عن 12 عام بالإضافة الى تطبيق التعليمات الأخرى التي تلزم التباعد بين المتسوقين وارتداء الكمامات والقفازات والسماح بالتسوق مدة ساعتين فقط وغيرها من الشروط الواردة في التعميم الصادر بهذا الشأن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات