أسواق أبوظبي بلا مخالفات أو إغلاقات أو مصادرات منذ بداية الأسبوع

للمرة الأولي لم يحرر مفتشو دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي أية مخالفات أو إغلاقات أو مصادرات في أسواق الإمارة خلال جولاتهم التفتيشية المفاجئة منذ بداية الأسبوع الجاري الأمر الذي يؤكد انضباط واستقرار أسواق الإمارة.

وكشفت الدائرة اليوم عن أن مفتشيها شنوا 3505 حملة تفتيشية على أسواق الإمارة خلال الأسبوع الجاري (الفترة من 30 أبريل إلى 4 مايو الجاري) لم تسفر عن تحرير مخالفات أو إغلاق منشآت أو مصادرة سلع على الإطلاق مشيرة إلى أن تم توجيه 9 إنذارات فقط لعدد من المنشآت في أول أيام الحملات.

وشن مفتشو الدائرة حملاتهم على 8 أنواع من المنشآت الاقتصادية المتعلقة بالبيع والخدمات المقدمة للمستهلكين.

وجاءت المطاعم والمقاهي في الترتيب الأول وحظت بأكبر عدد من الحملات التفتيشية بنحو 1351 حملة وبنسبة 38.5% تلتها مراكز بيع الخضروات والفواكه بنحو 804 حملة تفتيشية وبنسبة 23%، ثم منافذ البيع والبقالات في المرتبة الثالثة بنحو 476 حملة وبنسبة 13.6% ثم محلات الصرافة بنحو 200 حملة تفتيشية وبنسبة 5.7% تليها الصيدليات بنحو 192 حملة وبنسبة 5.5% تليها مؤسسات المستلزمات الطبية بنحو 113 حملة وبنسبة 3.2% ثم الأندية الرياضية والصالونات النسائية بعدد 92 حملة وبنسبة 2.6% تليها المراكز التجارية بعدد 84 حملة وبنسبة 2.4%.

وترفع حملات الأسبوع الجاري عدد الحملات التفتيشية التي شنتها الدائرة بشكل غير مسبوق في تاريخها منذ 30 مارس وحتى 4 مايو أي على مدار 36 يوما إلى 41 ألف و629 حملة تفتيشية على الأسواق بمعدل 1156 حملة يوميا.

وتراجعت العقوبات التي وقعها مفتشو الدائرة بشكل ملحوظ خلال الثلث الأخير من شهر أبريل لتصل إلى مخالفتين أو مخالفة واحدة على مدار يومي مثل يومي 28 و27 أبريل، بعد أن سجلت 40 مخالفة مرة واحدة في يوم 22 أبريل.

وسجلت الإنذارات انخفاضا لتصل 9 إنذارات خلال الفترة من 30 أبريل إلى 3 مايو أي أربعة أيام، ثم 4 إنذارات في يوم 28 أبريل بعد أن بلغت 19 إنذارا في يوم واحد هو يوم 14 أبريل و12 إنذارا في يوم 19 أبريل، و11 إنذارا يوم 11 أبريل.

كما تراجعت الإغلاقات بشكل حاد وكان آخر قرارات الإغلاق ليوم 28 أبريل وسبقه بعدة أيام عدم صور أية قرارات بإغلاقات، كما اختفت مصادرات السلع خلال الثلث الأخير من شهر أبريل، وسجلت 10 مصادرات فقط يوم 20 أبريل مقابل 410 مصادرة خلال الأسبوع الأول من أبريل.

وأصدر راشد البلوشى وكيل الدائرة توجيها لمفتشى الدائرة بقيادة حامد الهاشمي رئيس قسم حماية المستهلك بالدائرة بتكثيف الحملات على كافة أسواق الإمارة وتشديد الرقابة على الأسواق ومنع أي تاجر أو بائع من إستغلال تداعيات أزمة فيروس كورونا (كوفيد- 19) على الأسواق سواء بإخفاء السلع أو المبالغة في أسعار بيعها.

وشددت تعليمات الوكيل للمفتشين على ضرورة  التأكد من وجود معروض وافر من السلع خاصة الأساسية، كما حرصت الحملات التفتيشية على توقيع العقوبات الجزائية على المخالفين في الوقت نفسه كثفت حملاتها التوعوية عير توزيع أكثر من 13 ألف و465 منشور توعوي للجمهور بأساليب الشراء الصحيح منها 926 منشورا توعويا تم توزيعها خلال الأسبوع الجاري.

وحثت الدائرة التجار عبر منشوراتها التوعوية بالحفاظ على إستقرار الأسواق كما طالبت المستهلكين بالإبلاغ الفوري عن أية مخالفات تتعلق بارتفاع الأسعار أو الخدمات.

وأكد راشد البلوشى وكيل الدائرة على أن الهدف من الحملات التفتيشية هو ضبط الأسواق وليس توجيه مخالفات أو إنذارات.

وأسفرت الجولات التفتيشية خلال 36 يوما عن توقيع عقوبات صارمة على المحلات المخالفة، وبلغ عدد هذه العقوبات 434 عقوبة متنوعة منها 79 مخالفة و10 إغلاقات و345 إنذارا، إضافة إلى مصادرة مليون وثلاثة آلاف و586 سلعة غالبيتها  قفازات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات