تقديم الاقرارات بحد أقصي 17 مايو

تمديد الفترة الضريبية للمسجلين شهراً

قررت الهيئة الاتحادية للضرائب تمديد الفترة الضريبية الخاصة بالمسجلين للضريبة الانتقائية التي بدأت اعتباراً من مطلع مارس الماضي لمدة شهر ميلادي واحد استثنائياً للأعمال الواقعة تحت الحظر 24 ساعة في فترة تتزامن وتسليم الاقرارات، بحيث تنتهي هذه الفترة في 30 ابريل الجاري لتشمل شهري مارس وأبريل مما يمنح الأعمال المسجلة فترة كافية للالتزام بالمهل المحددة في ظل الظروف الراهنة.

وأوضحت الهيئة، في رسالة وجهتها إلى المسجلين بالضريبة الانتقائية، أن قرارها جاء بهدف دعم المسجلين للضريبة في التعامل مع المتغيرات والتحديات في ظل الإجراءات الاحترازية المطبقة من قبل الجهات المعنية في الدولة للوقاية من انتشار فيروس «كورونا»، وتقييد حركة الأفراد والمركبات على مدى 24 ساعة في بعض مناطق الدولة.

وذكرت انه إدراكا لهذه الظروف الطارئة التي تتزامن مع مواعيد تقديم إقرارات الضريبة الانتقائية، تم تمديد الفترة في إطار الجهود لتخفيف الأعباء الضريبية خلال هذه الفترة ليتمكن المسجلون من القيام بالتزاماتهم المتعلقة بتقديم الإقرارات الضريبية، وسداد الضرائب المستحقة الدفع عليهم في التواريخ المحددة قانوناً.

وأوضحت الهيئة انه يجب على كل مسجل للضريبة الانتقائية الالتزام بتقديم إقرارين ضريبين منفصلين أحدهما عن مارس والثاني عن شهر أبريل بحد أقصي يوم الأحد 17 مايو، والتأكد من استلام الهيئة للضريبة المستحقة الدفع عن الفترة الضريبية وفق الإقرارين الضريبين المقدمين عن مارس وأبريل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات