«طيران أبوظبي» تحلّق برسائل توعوية ضد «كوفيد-١٩»

أطلقت شركة طيران أبوظبي، مبادرة مجتمعية، عبر طائرة عمودية تحلّق في سماء الإمارات، حاملة رسائل توعوية، تتمثل في علم الإمارات، وعبارات مكتوبة باللغتين العربية والإنجليزية، تحث أفراد المجتمع على أهمية البقاء في منازلهم، والتزامهم التباعد الاجتماعي، وتجنب أماكن التجمعات للوقاية من فيروس «كورونا» المستجد «كوفيد - 19».

بدأت الحملة من أبوظبي، لتشمل خلال الأيام المقبلة مناطق الدولة كافة، حيث تحمل عبارة «عطاء في عملي وسلامة في بيتي»، تعبيراً عن مواصلة أداء الأعمال بكفاءة وإنتاجية، من خلال البقاء في البيت، حفاظاً على صحة وسلامة المجتمع.

وتأتي المبادرة، في إطار إسهام «طيران أبوظبي» في تعزيز المسؤولية المجتمعية، ودعم جهود الإمارات وإجراءاتها لمكافحة هذا الفيروس، بهدف حماية مجتمعها، وتضامناً منها مع دول العالم في احتواء ومنع تفشي هذا الفيروس. وتستهدف المبادرة جميع فئات المجتمع، وتدعوهم إلى ضرورة الالتزام بالتعليمات الاحترازية الصادرة من الجهات المختصة، والرامية إلى الحد من انتشار فيروس «كورونا» المستجد في الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات