معاملات دبي الجمركية تسجل قفزة استثنائية 60% في الربع الأول

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

سجلت المعاملات الجمركية لدبي قفزة استثنائية بواقع 60% لتصل إلى 4 ملايين معاملة خلال الربع الأول من العام 2020 الجاري مقارنة مع 2.5 مليون معاملة للفترة ذاتها من العام 2019 الماضي، ما يعكس قوة البنية والأنظمة الجمركية المطورة لإنجاز المعاملات، ولتثبت دبي مجدداً قدرتها الاقتصادية على التكيف مع المتغيرات العالمية، ومواجهة التحديات التي قد تطرأ على الاقتصاد العالمي في ظل التداعيات الراهنة نتيجة جائحة كورونا (كوفيد- 19)

أكد سلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، أن التوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، جعلت دبي تتمتع بمقومات اقتصادية متكاملة، ومزايا تنافسية متقدمة، ترسخ من مناعتها وجاهزيتها في مواجهة التحديات العالمية، والأوقات الصعبة التي يمر بها العالم، نتيجة تأثيرات فيروس كورونا، مشيراً إلى أن مرونة وديناميكية اقتصاد دبي وقوته سيدعمان سرعة التأقلم مع المتغيرات العالمية واجتياز هذه المرحلة الصعبة بنجاح وتحقيق استدامة النمو خلال المرحلة القادمة.

وأضاف: "حينما تحقق المعاملات الجمركية نمواً بواقع 60% خلال الأشهر التي شهدت أزمة جائحة كورونا فهذا يعكس قوة البنية التحتية الجمركية التي تتمتع بها دبي، والتي تأتي ضمن الأفضل عالمياً، بالإضافة إلى البيئة المحفزة للأعمال واستقطاب الاستثمار الأجنبي المباشر، وثقة التجار والمستثمرين وقطاعات الأعمال في اقتصاد الإمارة والتي تشهد زخماً متواصلاً، بفضل الاستراتيجيات والمبادرات الحكومية المحفزة التي تم الإعلان عنها لدعم قطاع الاعمال والتي كان مفادها أن دبي دائماً ما تقف إلي جانب المستثمرين والتجار سواء في فترة الشدة أو الرخاء خاصة في هذه الظروف الطارئة لدعم أعمالهم وتيسير تجارتهم.

وحلت خدمة تقديم بيان جمركي في مقدمة الخدمات التي انجزتها جمارك دبي خلال الربع الأول من العام الجاري بواقع 3.4 مليون بيان جمركي مقارنة مع 1.9 للفترة ذاتها من العام الماضي وبنمو 79%، تلاه خدمة تقديم مطالبة سداد بواقع 266 ألف مقارنة مع 261 ألف وبنمو 2% ثم خدمة طلب شهادات وتقارير 147 ألف طلب مقارنة مع 140 وبنمو 5%، ثم حجز موعد تفتيش جمركي 106 ألف وخدمة طلب تسجيل الأعمال 74 ألف طلب مقارنة مع 37 وبنمو 100%.

وقال أحمد محبوب مصبح المدير العام لجمارك دبي: إن النمو الملحوظ التي تحققه جمارك دبي في عدد المعاملات الجمركية رغم التحديات الراهنة، و، يعد مؤشراً إيجابياً على استدامة الاقتصاد بإمارة دبي والدولة، كما أنه يؤشر إلى الخبرات المتراكمة في تطوير الخدمات الجمركية الذكية التي استثمرت فيها جمارك دبي خلال السنوات الماضية ونجني ثمارها حالياً، والتي تدعم الاقتصاد المحلي عبر تسهيل العمليات التجارية، مما يؤسس كذلك لاستيعاب حجم التجارة وعدد المعاملات الكبير الذي سيحصل بعد انتهاء جائحة كورونا.

وأضاف: "حظيت خدمات وابتكارات جمارك دبي الذكية بإشادة واسعة من منظمة الجمارك العالمية، خاصة أن نسبة كبيرة من المعاملات الجمركية تنجز من خلال الأنظمة وتعتمد بشكل تلقائي وفوري وبدون تدخل بشري، مشيراً إلى أن 99% من المعاملات الجمركية أنجزت عبر القنوات الذكية والالكترونية بواقع 2.26 مليون معاملة عبر المنصات الذكية وبحصة 56.6 % من إجمالي عدد المعاملات و1.7 مليون معاملة عبر التطبيقات الإلكترونية وبحصة 42.3 % و44 ألف معاملة فقط عبر "الكاونتر" وبحصة 1%.

وأكد أن تبني التقنيات والأنظمة المتطورة أسهم بشكل مباشر في تسهيل منظومة العمل عن بعد ويوميا على مدار الساعة للإدارات والأقسام الجمركية المختلفة، فيما يقدم مسؤولي وضباط جمارك دبي في الخطوط الأمامية بالمراكز والإدارات الجمركية واجبهم على أكمل وجه متبعين كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية التي أوصت بها الجهات المعنية وكذلك الإجراءات التي أقرتها جمارك دبي في التعقيم الشامل من أجل أداء عمليات تخليص البضائع والمعاينة والتفتيش الجمركي بكل سلاسة واحترافية مع الحرص على سلامة الموظفين والعملاء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات