"دبي للمشاريع الناشئة" تنظم ندوة إلكترونية دعماً لاستمرارية الأعمال

أعلنت "دبي للمشاريع الناشئة"، إحدى مبادرات غرفة تجارة وصناعة دبي المبتكرة لدعم ريادة الأعمال، عن تنظيم أول ندوة إلكترونية لأعضائها الجدد، وذلك في إطار خططها للتحول نحو الخدمات الإلكترونية والذكية في فعالياتها المقبلة، دعماً لاستمرارية الأعمال، والتزاماً باستراتيجيتها لتعزيز مفهوم ريادة الأعمال ومساعدة رواد الأعمال في الإمارة.

واستهدفت الندوة الإلكترونية التي نظمت مؤخراً تعريف حوالي40 عضواً جديداً في دبي للمشاريع الناشئة بالخدمات والمزايا التي توفرها لتطوير أفكارهم الريادية، وتعزيز مشاريعهم الناشئة، بالإضافة إلى تعريفهم بالمبادرات المتنوعة التي تقدمها لرواد الأعمال لتعزيز تنافسيتهم ومساعدتهم على النجاح والتميز في بيئة الأعمال التنافسية التي تتمتع بها دبي.

واستخدمت دبي للمشاريع الناشئة في ندوتها الإلكترونية أحدث التقنيات الحديثة للتواصل والتفاعل مع الحضور، والإجابة على استفساراتهم واستعراض الخدمات والمبادرات، وشرح كيفية الاستفادة منها في الارتقاء بأفكارهم ومشاريعهم.

وحفلت الندوة بالتفاعل الشديد بين الحضور، وجرت بسلاسة وسهولة متناهيتين، حيث استثمرت دبي للمشاريع الناشئة في الاعتماد على التكنولوجيا المتطورة التي تقرب المسافات وتحقق الأهداف من الورش والندوات التدريبية.

وأشارت ناتاليا شيفا، مدير ريادة الأعمال في غرفة تجارة وصناعة دبي إلى أن التحول الذكي في خدمات دبي للمشاريع الناشئة بات ضرورة ملحة لمواكبة المتغيرات في العمل المؤسسي، مشيرة إلى أن تنظيم الندوات والورش التدريبية الإلكترونية يعتبر خطوة هامة نحو ترسيخ مفهوم ريادة الأعمال، والارتقاء بمكانة دبي كوجهة عالمية لريادة الأعمال.

ولفتت شيفا إلى أن التقنيات الحديثة مرتبطة أكثر بالشباب ورواد الأعمال الذين يدركون أهميتها في ترويج أعمالهم ودعم استمراريتها، مشيرةً إلى ان نجاح الندوة الإلكترونية في تحقيق أهدافها مؤشر على أهمية استكمال هذه السلسلة من الدورات الإلكترونية التي توصل المعلومة وتوفر الوقت والجهد، وتتيح تفاعلاً إيجابياً يعزز من تنافسية رواد الأعمال.  

وتوفر العضوية في دبي للمشاريع الناشئة الفرصة لرواد الأعمال للتعرف والاستفادة من المبادرات والخدمات التي توفرها مثل شبكة شراكات الأعمال ومسابقة دبي لرواد الأعمال الذكية وبرنامج شراكات الأعمال وغيرها الكثير.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات